المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وزيرة المساواة السويدية : غير مقبول إطلاقاً التمييز في السويد ..ومن يتضرر من التمييز عليه تقديم شكوى

 قالت وزيرة المساواة بين الجنسين أوسا ليندهوغين  ، إنها تأثرت بشدة بما شاهدته في أحد الفيديوهات التي نشرتها صحيفة سويدية ، حيث يظهر الفيديو  معاملة المواطنين في السويد بطرق مختلفة حسب أصولهم وعرقهم  بطريقة تشير للتمييز والعنصرية ..




وجاء تصريح الوزيرة السويدية بعد أن عرضت صحيفة افتون بلاديت تقرير مصور ( فيديو)  ينقل حالات تمييز عنصري في متاجر لشركة H&M السويدية للملابس  تابع الفيديو و القضية باللغة العربية من هنا.




وقالت  الوزيرة السويدية ، لا يمكن قبول حدوث هذه الحالات في المجتمع السويدي ، يوجد لدينا في السويد قانون ضد التمييز. ويتحمل جميع أصحاب المتاجر والأعمال مسؤولية ضمان عدم تمييز الموظفين ضد الزبائن .  وطالبت الوزيرة بتفعيل العقوبات على أي شركة يتعرض فيها العملاء  للتمييز 






كما طالبت الوزيرة السويدية جميع المواطنين الذين مروا بمواقف مماثلة مع متاجر أو أصحاب أعمال  إلى اللجوء لهيئة شكاوى التمييز 

(Diskrimineringsombudsmannen).

 وتقديم شكوى فوراً … وكانت صحيفة افتونبلاديت قد نشرت فيديو وتقرير يثبت أن الزبون الذي يحمل ملامح أجنبية مهاجرة، يتم معاملتهم بمعاملة  تتسم بالتمييز والعنصرية ، وتختلف تماماً لو  أن هذا الزبون كان  سويدي يحمل ملامح سويدية #




 بدورها رفضت شركة H&M التعليق أو مشاهدة الفيديو  ولم تصدر أي توضيح حول هذه القضية ، و تلقت الشركة بعد نشر الفيديو انتقادات لاذعة على صفحتها الرسمية على فيسبوك حيث صرح كثيرون بأنهم سيتوقفون عن التسوق منها.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!