المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وزيرة المالية السويدية: الركود والظروف الاقتصادية الصعبة والسيئة مستمرة في عام 2024

قالت وزيرة المالية السويدية إليزابيث سفانتيسون  ، بأن السويد تواجه الآن فترة ركود وكساد اقتصادي مع استمرار التضخم ،وأضافت أن التقارير تتوقع زيادة عدد العاطلين عن العمل بمقدار 40 ألف شخص خلال هذا العام 2024 ،




وأوضحت الوزيرة السويدية أن استمرار التضخم وظهور الركو يعود لعدة أسباب مثل الفوائد المرتفعة التي أدت لوقف انفاق وشراء العائلات وارتفاع عدد التسريحات عن العمل وضعف الكرون وارتفاع الأسعار لكل المنتجات ، وزيادة الإيجارات السكنية، وزيادة أسعار الكهرباء، وارتفاع رسوم المياه والصرف الصحي. وهذا ما أكدته وزيرة المالية خلال المؤتمر الصحفي.




وأشارت الوزيرة السويدية أن الشتاء الاقتصادي مستمر  في السويد  لكامل عام 2024 في إشارة منها إلى استمرار الظروف الاقتصادية الصعبة والسيئة، كما نوهت بأنه من المتوقع أن يتفاقم الركود الاقتصادي 2024.




وكانت البيانات الجديدة التي صدرت اليوم من مكتب الإحصاء السويدي (SCB) قد أظهرت ارتفاع معدل التضخم في السويد من جديد، حيث بلغ معدل التضخم خلال شهر يناير  5,4  %. في حين كان يتوقع المحللون زيادة معدل التضخم بنسبة ​​5.0 . ويُرجح سبب الزيادة إلى