المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

واشنطن : لن نتخلى عن النفط السوري لأي أحد..ووصول قوات أمريكية لحماية آبار النفط السوري

أكد البنتاغون- وزارة الدفاع الأمريكية – عزم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إبقاء قوة محدودة، في شرق سوريا، لحماية حقول النفط السورية والسيطرة عليها لتكون تحت إدارة الشركات الأمريكية . وقد اعلن دخول تعزيزات أميركية كبيرة إلى سوريا واتجهت إلى القواعد الأميركية القريبة من حقول النفط والغاز في محافظتي دير الزور والحسكة شرقي سوريا يوم الاثنين 28 أكتوبر .




وقال ترامب في تغريدة عبر حسابه على تويتر، إن “حقول النفط السورية التي تمت مناقشتها في خطابي الأربعاء كانت تحت سيطرة داعش حتى سيطرت عليها الولايات المتحدة بمشاركة قوات قسد الكردية . لن نسمح أبدا للإرهابيين بالاستيلاء على تلك الحقول!”.

قوات أمريكية تصل لمناطق النفط السوري – وقد رفع المسلحين الأكراد صور رئيس النظام السوري

من جانب أخر اتهمت وزارة الدفاع الروسية في بيان، الولايات المتحدة بممارسة “اللصوصية” على مستوى عالمي بعد إعلان نيتها حماية حقول النفط في شرق سوريا.






ويرتكز النفط السوري في حقول الحسكة بمعدل 150 ألف برميل يوميا، في حين تكتسب حقول دير الزور الأهمية الأكبر وكانت تنتج حوالي 400 ألف برميل يوميا. ويصل معدل الإنتاج السوري من النفط ما يقارب 500 ألف برميل يوميا تحقق عائد شهري بمقدار مليار دولار يستخدم ثلثها للاستخدام المحلي .
ولدى سوريا حقول غاز في المنطقة الوسطى بحمص وحماه والبادية السورية وجميعا تقع تحت سيطرة النظام السوري الذي لا يسيطر في المقابل على أي من حقول النفط في سوريا حاليا.