المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

هيئة الرقابة السويدية: السلطات السويدية لا تحمي النساء والفتيات المهدَّدين من عوائلهم

صرحت هيئة الرقابة السويدية (Riksrevisionen) وهي سلطة مستقلة تابعة للبرلمان إلى أن السويد كدولة قانون ومؤسسات لا تؤمن الحماية الكافية للمهددين بالعنف والاعتداء والمضايقة. مشيرة لوجود  قصوراً كبير ف العديد من إجراءات وفاعلية  الحماية التي تقدمها السلطات السويدي للأشخاص المهددين.




وقالت المسؤولة عن المراجعة سارة كرامرس :- نرى أن هناك خطراً من أن يؤدي ذلك إلى الإضرار بالثقة في الدولة والنظام القضائي ، فالكثير من الفتيات والنساء يتعرضون للعنف والتهديد في العلاقات الأسرية، وخصوصاً النساء اللاتي يتعرضن للعنف والتهديد من قبل الرجال في العائلة.




ولفتت هيئة الرقابة إلى أن أقل من ثلث البلاغات تنتهي بإصدار الادعاء العام أمر بمنع التواصل بين المعتدي والضحية. كما أن الشرطة لا تتابع القضايا بشكل كافٍ، ونادراً ما تؤدي الانتهاكات إلى عواقب. وطالبت الهيئة بتشديد التشريعات وتوفير فرص أكبر لإصدار أوامر بمنع التواصل ضد الأشخاص الذين لم يرتكبوا جرائم بعد.