المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

هل تشعر بالاستقرار والانتماء في السويد؟

قال راديو السويد أن دراسة بحثية أثبتت  ، أن نسبة كبيرة من المهاجرين تشعر بالأمن والاستقرار في السويد، وأن أوضاعهم الاقتصادية تحسنت فيها بشكل إيجابي.  ولكن بالمقابل توجد نسبة من المهاجرين أخرى لديه حالة عدم يقين وقلق …




ووفقا لراديو السويد فأن دراسة تمت بالتواصل مع اكثر من 6 الف مهاجر وعوائلهم ، أثبتت ان اغلبهم 79 بالمائة  من المهاجرين الذين يعيشون  في السويد ، يشعرون بالاستقرار والأمان ولديهم مستوى من الرفاهية الاقتصادية  . 

وتم توجيه أسئلة للمهاجرين  تناولت مواضيع متعددة مثل الشعور بالاستمتاع ـ والاستقرار ـ العنصرية والتمييز ، العمل والسكن ، الحالة الاقتصادية ، اللغة ، العائلة ، الاطفال ….وكانت الاجابات دائما في مستوى أعلى من 70 بالمائة حالة رضا المهاجر عن المواضيع التي تم توجيهها له …



فبينما قال عمار من سوريا إنه يشعر بالامان والاستقرار وأن العمل مفتاح الاستقرار بالسويد ، وإنه يعيش دون تدخل في شئونة الداخلية والعائلية ، بينما قالت أمل ” ان الوضع بالسويد ليس على مستوى الطموح وفرص العمل صعبة والسويديين من الصعب مصداقتهم ، وإن دول اوروبية او امريكا يكون الاندماج اسهل …






الا ان خبراء سويديين شككوا في هذه النسب  ، وأعتبروا إن اغلب من شملتهم هذه الدراسة هم مهاجرين مستقرين في مدن سويدية كبرى ، ومن الطبيعي ان من يسكن مدينة كبرى لديهم نسبة كبيرة من الاستقرار بالعمل والسكن ، وإلا ما استطاع الانتقال او البقاء في المدن الكبيرة ـ بينما أغلب المهاجرين الجدد يعيشون في قرى وضواحي نائية ، ولديهم العديد من المشاكل والانعزال عن المجتمع السويدي وصعوبة في الحصول على عمل وتعلم اللغة .







أستمع الى المقابلة صوتيا مع لاجئين ولاجئات في السويد ورأيهم في الاستقرار بالسويد

اضغط هنا