المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مقتل صبي في الــ 16 من عمره وإصابة فتاة في حادث إطلاق نار في مدينة يوتبوري

قال التلفزيون السويدي  ، أن حادثة إطلاق نار   وقعت في مدينة يوتبوري  وأدت لمقتل صبي يبلغ من العمر 16 عام فجر اليوم الخميس  ، ويعبر الحادث الثالث  حادث إطلاق نار ، وثاني حادث يقتل فيه شاب خلال اقل من 24 ساعة .




ووفقا للشرطة السويدية ، أصيب شخصان في إطلاق نار في منطقة Biskopsgården في مدينة يوتبوري وقالت الشرطة على موقعه على الإنترنت إن أحد المصابين وهو صبي صغير يبلغ من العمر 16 عاما توفي متأثرا بجراحه.




ووقعت جريمة إطلاق النار الساعة 23 مساء الأربعاء ، وتم إبلاغ الشرطة عبر اتصالات من مواطنين يسكنون في نفس موقع إطلاق النار،

وعند وصول الشرطة لموقع الحادث ووجدت اثنين من المراهقين في حالة إصابة بالغة ، وتم نقل الشخصين إلى المستشفى. وبعد ثلاث ساعات أعلن عن وفاة احد المصابين وهو صبي يبلغ العمر 16 عام . تفاصيل أخرى لا يمكن التعليق عليها لأنها مهمة للشرطة ، حسب ما يقول مالين بيترسون ، قائد  الشرطة في المنطقة   .






ووفقا لبيان الشرطة السويدية، تم إطلاق النار على عدة  شخصين . توفي صبي يبلغ من العمر 16 عاماً متأثراً بجراحه ليلة الخميس. وتم إبلاغ الأقارب.  بينما أصيب المصاب الآخر  ، وهي فتاة تبلغ من العمر 18 عاما ، بجروح عديدة في جسدها وأخضعت الآن للعلاج والرعايا الصحية ,




تقول آنا غورانسون ، من شرطة جوتنبرج ، عن خلفية الحادث و مقتل الصبي الرصاص  – من السابق لأوانه القول . أن القضية لها علاقة بجرائم العصابات .

-ويقول محقق الشرطة ، غير واضح ما إذا كان الجاني واحد أو أكثر. هناك معلومات تفيد أن الجناة هاجموا الصبي والفتاة بسيارة واطلقوا الرصاص عليهم ، ولكن لا نعلم ماهي الدوافع إلى الآن .






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!