المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مقترح لقرار يعطي المرضى في السويد الحق في اختيار المكان الذين يرغبوا بالعلاج فيه !

مع بدء الدورة البرلمانية الجديدة للبرلمان السويدي ، وعرض الأحزاب السويدية لمقترحات  قانونية جديدة لعام 2020 ، نستعرض أهم المقترحات التي تم عرضها على البرلمان السويدي ، حيث أعلن  حزب الوسط  عن مقترح يعطي الحق للمرضى في السويد في أختيار مكان الرعاية  الصحية التي يرغبون بتلقي العلاج فيها  ، ليشمل جميع أنحاء السويد . بجانب إعطاء المريض الحق   في الحصول على معلومات حول قوائم الانتظار في المناطق التي يفكر في تلقى العلاج فيها .




 ووفقا لحزب الوسط ، فـــ وضع المرضى في الرعاية الصحية السويدية اليوم ضعيف. ويقول الحزب في مقترحه “نريد أن يكون لدي المريض الحق في الحصول على معلومات حول أوقات الانتظار في أجزاء مختلفة من السويد ”  ، بحيث يمكن للمريض اختيار المكان الذي يجب إرسال الإحالة إليه ، فأن احتاج المريض لتصوير إشاعة أو فحص خاص أو إجراء عملية جراحية ، يمكنه اختيار المكان المناسب للحصول على الرعاية فيه ، ومعرفة وقت الانتظار … كما تقول  رئيسة حزب الوسط  آني لوف.




وتضيف “لوف”  ” يمكننا هكذا الاستفادة من قدرة الرعاية الصحية في جميع أنحاء السويد ، وتخفيف الضغط على مراكز الرعايا الصحية المزدحمة  ، وبالتالي تقصير قوائم الانتظار” .

رسوم متساوية
ويشمل الاقتراح أيضا إنشاء رسوم كشف للمريض على قدم المساواة في جميع أنحاء السويد . فيجب على البلديات السويدية  وضع مبادئ توجيهية مشتركة لتقليل الاختلافات بين رسوم الرعاية الصحية المختلفة. فيما يتعلق بالرعايا الطبية العامة ، ورعاية الأسنان والطب النفسي.







يريد  حزب الوسط   أيضًا تعزيز الدور المهني للممرضات المتخصصات في المستوصفات السويدية بالأرياف والضواحي ، من خلال منحهن حقًا موسعًا في وصف الأدوية ، حيث يكون العديد من المرضى في حاجة لتجديد الدواء ، فيمكن للمريض تجديده دون أنتظار موعد  طبيب للمراجعة ، … كما يوجد أدوية يمكن منحها من الممرضات المتخصصات دون مراجعة الطبيب في الحالات المرضية البسيطة ، وبالتالي المساعدة في إنهاء الضغط على الأطباء وفترات الانتظار الطويلة .




الاقتراحات الأخرى في مجال الرعايا الطبية السويدية ، هي إنشاء صحة شاملة للأطفال والمراهقين مع مسؤولية طبية عن الأطفال ما بين 0 و 18 عامًا. حيث يتم إنشاء مراكز مشتركة ومتخصصة لصحة الأطفال والمراهقين  ، بين البلديات والمناطق السويدية. بحيث تكون هذه المستوصفات مستقبلة فقط لهذه الفئة العمرية ، لتخفيف الضغط على المراكز الصحية الكبرى .



أخيرا  مقترح في مجال رعاية الولادة ، يريد  حزب الوسط بدعم من حزب الليبراليين  وضع مبادئ توجيهية وطنية لمزيد من الرعاية المتساوية للولادة في جميع أنحاء السويد .حيث تكون  تكون هناك عملية تنظيم للولادة اكثر دقة ووضوح وسرعة ،من حيث المتابعة واتخاذ القرار قبل وأثناء الولادة .






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!