المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مقاطعة Skåne : تزايد حاد مستمر لإصابات عدوى كورونا بين الشباب ودخول طفل مصاب بكورونا للمستشفى

أعلن  مجلس إدارة Skåne  مساء اليوم الأربعاء ،  أن المقاطعة تشهد تزايد كبير بإصابات عدوى كورونا بين الشباب والمراهقين ، ويتم إدخال المزيد والمزيد من الشباب إلى المستشفيات لتدهور حالتهم الصحية بسبب إصابتهم بعدوى فيروس كورونا .




ووفقًا لأحدث الأرقام ، هناك عشرة أشخاص تقل أعمارهم عن 45 عامًا دخلوا للمستشفيات ، منذ بداية هذا الأسبوع ، بسبب تدهور كبير في حالتهم الصحية – وفي لوند تتم رعاية طفل رضيع يبلغ من العمر عامًا واحدًا أصيب بعدوى كورونا وتدهورت حالتهم الصحية .




– وتقول ماريا جوزيفسون ، مديرة لرعاية العدوى في مستشفى Skåne الجامعي ، إن المعلومات والاعتقادات التي تشير إلى أن كبار السن فقط هم الذين يمكن أن يصابوا بشدة ويدخلوا للمستشفى ليست صحيحة ، لدينا حالياً جميع الأعمار ولدينا طفل رضيع .






ووفقا لأخر الاحصائيات في الوقت الحالي ، يتم رعاية 163 شخصًا مصابين بفيروس كورونا في مستشفيات مقاطعة سكونا ، منهم 15 في العناية المركزة لخطورة حالتهم الصحية . وأن أكبر شخ مصاب بكورونا دخل المستشفى يبلغ من العمر 91 عامًا – وأصغرهم هو طفل رضيع يبلع من العمر عام واحد .




و تقول ماريا جوزيفسون ، هناك عدد أكبر من الشباب يصابون بعدوى كورونا أكثر من ذي قبل ، وبالتحديد تحت سن 45. هناك عدد أكبر ونسبة مئوية أكثر من الأسبوع الماضي. قبل أسبوعين حيث يزداد يوميا نسبة الشباب المصابين بكورونا في مقاطعة Skåne






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!