المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مطالب غير مفهومة من الــ Försäkringskassan عند طلبك لتعويضات المرض لفرد من عائلتك

إذا بقيت في المنزل وتوقفت عن العمل  لكي تعتني بأحد أفراد عائلتك لأنه مصاب بمرض صعب أو خطير  ،فيمكنك الحصول على دعم الإعانة العائلية من صندوق الضمان الاجتماعي. لكن التحقيق الذي أجرته مفتشية الضمان والتأمين الاجتماعي فورشكناكاسا ، يظهر أن من غير الواضح نلهي الشروط لتلقي التعويضات المالية ،؟ وكيف يتم تقييم مدى خطورة المرض الذي يجب أن يكون عليه الشخص في عائلتك حتى تتمكن من الحصول على تعويض؟   ..




فلا توجد قاعدة تحدد أن هذا المرض يمنحك الحق في التعويض وأن مرض أخر لا يمنحك الحق في التعويض !!

وعلى سبيل المثال إذا كان الشخص مصابا بمرض الاكتئاب فإنه معرض لخطر الانتحار، أو فقدان الشهية الشديد وهذا يؤدي إلى حصول البعض على نقدية عائلية والبعض الآخر لا.



آنيت كارلسون التي ترد على هاتف الدعم للفورشكناكاسا تتحدث المشكلة. وتقول إن بعض المواطنين  يضطرون إلى التبديل بين العطل والإجازات غير مدفوعة الراتب – والإجازات المرضية المدفوعة للراتب حتى لا يتركوا أحد أحبائهم المصابين بمرض صعب أو خطير وحده. وبالتالي هؤلاء في حاجة لمن يحدد لهم متى  يمكنهم الحصول على إجازة لرعاية فرد من عائلتهم والحصول على تعويضات .




في التحقيق لم تتخذ مفتشية التأمينات الاجتماعية موقفا بشأن ما إذا كان ينبغي لعدد أكبر من الأشخاص الحصول على تعويض الأقارب، كما أن القلق من الاحتيال جعل الكثير يحصلون على قرار رفض لتعويضات المرض . 




الحكومة السويدية أعلنت إنها  بحاجة إلى إعادة النظر في كيفية عمل التعويض الموجود  والقوانين المنظمة له ، فهذه القوانين والقواعد موجودة منذ ما يقرب من خمسة وثلاثين عاما ، وغير مفهومة ولا تتلاءم مع طبيعة التغييرات الاجتماعية  .




قد يعجبك ايضا