fbpx
المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مصلحة الهجرة السويدية تبدأ منح الاقامات لطالبي اللجوء كبار السن ومن يعاني من أمراض خطيرة .

قال وزير الهجرة السويدي مورغان يوهانسون، إن التسهيلات الجديدة التي تريد الحكومة تطبيقها في مجال الهجرة واللجوء، ستتيح لمجموعة من كبار العمر والمصابين بامراض خطيرة ، الحصول على الإقامة بسهولة أكبر من قبل.




ونقلت وكالة الأنباء السويدية TT عن الوزير يوهانسون قوله، إن هذه المجموعة تشمل تحديداً طالبي اللجوء المصابين بأمراض خطيرة، وكبار السن.

لكن الوزير شدد أن الحكومة ستكلف الخبراء القانونيين بإجراء دراسة مستفيضة حول كيفية تشريع قانون ينظم ذلك. وسوف يبدأ تطبيق القرار بداية من سبتمبر 2019 






يأتي ذلك في أعقاب الاتفاق الرباعي الذي أبرمته أحزاب الاشتراكي الديمقراطي، البيئة، الوسط والليبراليين، والذي مهد لتشكيل الحكومة الجديدة التي أقرت أيضا تسهيلات لقضايا لم الشمل، حيث تشير التوقعات الى أن أكثر من 8 آلاف شخص سيستطيعون القدوم الى السويد عن طريق لّم الشمل خلال السنوات الثلاثة المقبلة.







قد يعجبك ايضا