المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مصلحة الضرائب السويدية تسقط قيد نفوس 16 ألف مواطن غير متواجد في السويد ولم يسجلوا مغادرة!

قالت مصلحة الضرائب السويدية إنها قامت بوضع  علامة على أكثر من 16 ألف شخص كمفقودين في قيد النفوس التابع لمصلحة الضرائب  . الأمر يتعلق بالأشخاص الذين لا تعرف المصلحة مكان وجودهم وأغلبهم من الأصول المهاجرة ، وهؤلاء بشكل قانوني “تم إسقاط قيد نفوسهم” و يخاطرون بالتالي بمشاكل عندما ما يتعين عليهم على سبيل المثال طلب الرعاية أو الحصول على بطاقة هوية بنكية أو الاستفادة من منظومة الدعم الاجتماعي في السويد.



( ب-ك)  اكتشف أنه غير مسجل عندما كان سيغير عنوانه الشتاء الماضي، يقول إن الأمر لم يكون مسلياً جداً لديك رقم شخصي، ثم تأتي إلى مصلحة الضرائب ببساطة أنت غير موجود، عليك الهجرة إلى بلدك،!!  أنا لم أغادر السويد ؟،   .




في الوقت الحالي هناك قرابة 16 ألف وخمسمئة شخص تم إلغاء تسجيلهم في قيد النفوس في السويد ، قد يتعلق الأمر بالأشخاص الذين انتقلوا إلى الخارج دون الإبلاغ عن ذلك وهؤلاء في ورطة ، انهم أشخاص  سقطوا بشكل سيء في المجتمع لأسباب مختلفة،



وتقول  مصلحة الضرائب السويدية إنها عندما تصل إشارة إلى عدم معرفة مكان إقامة شخص في السويد عبر بلاغ أو تدقيق عام ، يتم إجراء تحقيق  حول وجود الشخص في السويد أو غير موجود ؟وبالتالي على المدى الطويل  يتم وضع علامة على الشخص على أنه مفقود. وتبدأ إجراءات إسقاط قيده!




فيرا كاتوفيك مطورة أعمال في مصلحة الضرائب السويدية وتقول، بالنسبة للفرد فهو مرتبط بالمزايا والحقوق في السويد مثل الرعاية الصحية والحقوق الأخرى والمنح ، وما إلى ذلك، تقول فيرا كاتوفيك. للإدراج في سجل السكان مرة أخرى، يجب على الشخص التقدم بطلب للانتقال إلى السويد وإثبات إنه موجود بشكل دائم في السويد وهذا قد يكون صعب إذا كان الشخص حاول إخفاء معلومات أو قام بالاحتيال على السلطات !.



قد يعجبك ايضا