المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مصرع أربعة رجال ” مسنين” في حادث غرق بيونشوبينغ .. كانوا يتنزهون على بحيرة متجمدة ‏

لقي أربعة رجال مصرعهم في حادثة غرق ببحيرة “فالس خان” التي تبعد بخمس كيلومترات عن بلديّة “سيفخ” في محافظة “يونشوبن” أمس الخميس، واستطاع فريق خدمات الطوارئ من انتشال الغرقى ونقلهم إلى المستشفى قبل أن تعلن الشّرطة وفاتهم جميعاً في تمام السّاعة العاشرة والنّصف ليلاً، وفعّلت الآن السّلطات فريق الأزمات في البلديّة لتقديم الدّعم لعائلة الضحايا.




يقول “ستيفن غوستافسون” مستشار بلديّة “سيفخ” لقد تمّ تفعيل فريق الأزمات لأن الوضع يتطلّب ذلك لتقديم الدّعم لأهالي الضّحايا، فالأمر يتعلق بالأبناء والأحفاد والمجتمع بصفة عامّة، وهي وسيلة لمواساة بعضنا البعض.




وكانت مصلحة الطّوارئ المدنيّة قد تلقّت في السّاعة السّادسة والنّصف مساءً يوم أمس الخميس بلاغاً من شخصٍ رأى قارب نجاةٍ على الجليد دون وجود أشخاص، وعندما وصل فريق الإنقاذ للموقع عثر على شخصٍ يطفو فوق الماء، ثمّ عُثر على ثلاثة آخرين،




 واستطاع رجال الإنقاذ انتشالهم جميعاً، ويتعلّق الأمر برجلان في الخامسة والسّتين عاماً ورجل في السّبعين من عمره وآخر في الخامسة والسّبعين، وخضع الأربعة لعمليّة إنعاش القلب والرّئة، وتمّ نقلهم بسيارة الإسعاف إلى المستشفى لتعلن الشّرطة لاحقاً وفاتهم جميعاً متأثرين ببرودة المياه الشّديدة،




  ويُجهل السّبب حتى الآن وراء غرق الرّجال الأربعة وسبب تواجدهم في الموقع، واستمر البحث من قبل فرق الإنقاذ حتى السّاعة الواحدة والنّصف بعد منتصف الليل عن احتمالية مفقودين آخرين في البحيرة دون العثور على ضحايا آخرين،




 كما لاتوجد أيّ شبهة جنائيّة وراء الحادث، وكانت السّلطات قد حذّرت في فصل الشّتاء الجاري من المشي على البحيرات المتجمّدة تحسباً لانصهار الجليد وخطورة الغرق في المياه الباردة وعلى الخصوص في المناطق الجنوبيّة.




يقول “ليان إنسولاندر” عن مجلس مراقبة الجليد في السّويد لقد شهد فصل الشّتاء لهذا العام تساقطاتٍ مطريّة غزيرة خصوصاً في شهر يناير/ كانون الثّاني وهو مازاد من تدفّق المياه في الأنهار والوديان وتسبّب في زيادة حدّة التّيارات في البحيرات وتآكل وانصهار الجليد فيها.




قد يعجبك ايضا