المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

المجلس السويدي للأئمة يصدر بيان حول فوائد حسابات البنوك التي بدأت البنوك السويدية توزيعها.

نشر المجلس السويدي للأئمة بيان حول التصرف والتعامل مع المال المكتسب من البنوك السويدية  وما مدي جواز صرف الفوائد الربوية في مصالح المسئمين وذكر بيان من المجلس السويدي للأئمة أن البنوك السويدية بدأت صرف أموال كفائدة موجبة يتم توزيعها لكل شخص لديه أموال مدخرة في بنك سويدي .. فهل هذه الأموال حلال أو حرام وكيف التصرف فيها ..



xifccgj”>وذكر البيان ، أن  الأصل أن هذه الأموال هي  الربا  وهي  من الكبائر التي يجب على المسلم الابتعاد عنها ما استطاع إلى ذلك سبيلا   ، وأضاف البيان  ضرورة سحب الفوائد من البنك وعدم تركها له؛ لأن البنك لا يملكها بل هي نتيجة استثمار المال المودع في الحرام وتركها للبنك يكون من تقويته على إثمه وباطله. 




ولكن وفقاً للبنك فإن هذه الأموال هي أموال ربوية لا تترك البنك ولا يمكن الانتفاع بها بعد سحبها ، وعلى المسلم في السويد أن يقوم بسحبها وصرفها في مصالح المسلمين بشكل عام ، ولكن لا يمكن أن تنفق كــ زكاة أو صدقة إنما تنفق بنية  التخلص من المال الحرام الربوي ، ويجوز إعطاءها للفقراء  والمساكين والمساجد الانتفاع بها وهي تكون حلالاً طيباً إن صرفت عليهم 




تابع نص البيان