المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

لوفين يرد على المنتقدين لسياسته في مواجهة كورونا : “أنا من يقود البلاد”

صرح اليوم ستيفان لوفين رئيس الوزراء السويدي ، أن هناك حكومة سويدية تقود البلاد ، وأنا من اقود الحكومة “ليس هناك شك في أن “لا تشير بأصابعك” فهناك  مسؤولية رسمية .




جاء ذلك ردا على تزايد الانتقادات التي يتعرض لها “لفوين” وحكومتها بعد تزايد أعداد وفيات مصابين كورونا ، ومواقف عدم فتح الحدود للسويديين من دول الجوار .




ويقول ستيفان لوفين في تصريحات لصحيفة ” افتونبلاديت ” اليوم الأربعاء 3 يونيو ، أن الحكومة السويدية تعاملت مع المشكلة بشكل صحيح. لكنه يعتقد أنه من المهم أن يتم التحقيق في ذلك ، مؤكدا ان هناك مها معلوم وتم التعامل معه بشكل جيد وصحيح وفقا لرأي العلماء والمختصين ، وهناك ما هو مجهول وهذا حاولنا مواجهته بكل الإمكانيات .






وقال ” لوفين” تم المطالبة من أحزاب البرلمان السويدي بتشكيل لجنة تحقيق ، ونحن مرحبون بذلك ، وعلى اللجنة أن تمر بكل الإجراءات والقرارات التي تم اتخاذها بعناية. ومع ذلك ، ليس هناك شك في أن هناك مسؤولية رسمية أتحملها كرئيس حكومة البلاد ، وقد فعلت ذلك طوال الوقت.




وأضاف لوفين ” لكن من الخطأ والمؤلم أن ينتهي بنا المطاف في معركة سياسية نوجه أصابع الاتهام إلى بعضنا البعض ، فنحن مدينون للمواطنين. ولا زال لدينا عمل كبير يجب القيام به معا ، وبعد كل شيء ، أعتقد أن النقاش المتبادل في هذا الوقت هو الأفضل .