المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

لجنة السياسات بالبرلمان السويدي تبدأ مناقشة تحويل الإقامات المؤقتة في السويد لدائمة

قال التلفزيون السويد الخميس 5 مارس ، أن لجنة السياسات في البرلمان السويدي ، تدرس حاليا سياسية هجرة مستدامة، تمنح من خلالها السويد الإقامة الدائمة لجميع اللاجئين ، أو منح إقامات مؤقتة لمدة ثلاث سنوات، مع إمكانية تجديدها لفترة مماثلة، أو تحويلها لإقامات دائمة بعد تحقيق اللاجئ  لشروط محددة .




المقترح لديه عدد من البنود البديلة وهي :-

1- في حالة منح إقامة مؤقتة لمدة سنة تُجدد مرتين وتتحول عند التجديد الثالث إلى دائمة بعد أكمال الشروط .. (شروط غير شرط العمل) والشروط هي معرفة اللاجئ باللغة السويدية والمجتمع السويدي لتحويل الإقامة المؤقتة إلى دائمة،وعدم وجود مخالفات أو أحكام أو ديون محولة للمحكمة




2- لم الشمل. يكون للاجئ الحق بلم الشمل بعد عام من حصوله على الإقامة في السويد . مع شرط إعالة نفسه وعائلته. فيما يُعفى الأطفال من شرط الإعالة في حال كانوا يطلبون لم شمل إبائهم .

3- الإقامات ثلاثة سنوات يتم تجديدها لدائمة عند التجديد مع أكمال الشروط معرفة اللاجئ باللغة السويدية والمجتمع السويدي وعدم وجود مخالفات أو أحكام أو ديون محولة للمحكمة






وكانت لجنة السياسات السويدية بالبرلمان السويدي اجتمعت أمس الأربعاء ، وسط اختلافات بين مواقف الأحزاب الثمانية في البرلمان السويدي ،  من هذه المقترحات التي يدعمها العديد من الأحزاب السويدية . ولكن جميع الأحزاب السويدية تقريبا متفقة على اعتبار الإقامات المؤقتة قاعدة أساسية لمعالجة  لمنح اللجوء. ومنح الإقامة بالسويد في المرة الأولى ، ثم يتم تحويلها لإقامة دائمة عند التجديد وفقا لشروط .






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!