المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

كريسشتون: تشديد المراقبة والتفتيش للحدود السويدية .. ووضع تعديلات قانونية لمنع حرق “المصحف”

أكد رئيس الوزراء السويدي أولف كريسشتون   أن تداعيات حرق القرآن يجب معالجتها بشكل سريع ، وقال : – أنه يجب توسيع السيطرة على الحدود السويدية وتشديد التحكم في حركة دخول الأشخاص حتى لا يتمكن الأشخاص الذين ليس لديهم ارتباط وثيق بالسويد من القدوم إلى السويد لارتكاب جرائم.




وأضاف  رئيس الوزراء ورئيس حزب المحافظين أولف كريسشتون في المؤتمر الصحفي، الأمر لا يتعلق بتقييد حرية التعبير، ولكن في هذه الحالة يتعلق بتوسيع نطاق دراسة تصاريح الحق بالتجمعات العامة وفحصها من منظور أمني أوسع من مجرد دراستها من منظور محلي.





مشيراً إلى أن الحكومة تنظر أيضاً إذا ما كانت إمكانية تعديل قانون حفظ النظام ، حيث تصبح طريقة لوقف أعمال كحرق القرآن وكيف يمكن تنفيذ هذا التعديل.، الأمر لا يتعلق بتقييد حرية التعبير، ولكن في هذه الحالة يتعلق بتوسيع نطاق دراسة تصاريح الحق بالتجمعات العامة وفحصها من منظور أمني أوسع من مجرد دراستها من منظور محلي.





من جانب أخر ، قال  وزير العديل السويدي  غولنسترومر إن الشرطة هي التي ستجري عمليات البحث الموسع. هذا يعني أنك تحصل على فرصة لإجراء عمليات تفتيش جسدية وتفتيش للمركبات والنظر في وثائق الهوية وفرص موسعة لمراقبة المناطق القريبة من الحدود باستخدام الكاميرات بناء على المعلومات الاستخباراتية، الغرض من الأمر هو تعزيز عمل الشرطة وبالتالي الوقاية من التهديدات.

 




قد يعجبك ايضا