المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

فيديو : بسبب فاتورة الكهرباء المرتفعة .. عائلة سويدية تقرر العيش بدون كهرباء !؟

تعيش السويدية فيليسيا والارد وزوجها سيباستيان أولسون في مزرعة في منطقة  Tillfället خارج  بلدية  Sollefteå  شمال السويد بدون كهرباء  ، رغم أن درجات الحرارة تقترب من -18 درجة مئوية تحت الصفر  .  والسبب هو  أسعار الكهرباء التي وصلت  لمستويات الذروة في شمال السويد ، لذلك قررت العائلة أن تعيش بدون كهرباء ، و لا داعي للقلق بشأن فاتورة الكهرباء كل شهر.




وللقيام بذلك  كان يجب أن يبدأ الزوجين في  إلغاء الاشتراك في وسائل الترفيه مثل  التلفزيون، ووقف استخدام الغسالة والأجهزة الكهربائية الغير ضرورية  ، مثل المكنسة الكهربائية وأدوات المطبخ . ولكن كيف يتم إنارة المنزل وتدفئته ؟  يتم ذلك من خلال زيت المصباح  الذي يضئ المنزل ليلاً ، و بنزين لمولد الكهرباء الذي تستخدمه العائلة في حالات محددة مثل  شحن الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر.





وهل يستمرون هكذا طول العام ؟

بالطبع  لا … السويدية فيليسيا والارد وزوجها سيباستيان أولسون يعيشون في مزرعة ولديهم حرية تأسيس نظام الألواح الشمسية  ،  في الصيف لديهم نظام الالواح الشمسية التي تولد الكهرباء مجاناً فيستخدمون كهرباء الطاقة الشمسية ، وكونهم بمزرعة فهم يربون الحيوانات والدجاج ويزرعون داخل أماكن مغلقة ،





لماذا لا يستخدمان الطاقة الشمسية في الشتاء لتوليد الكهرباء ؟

في شمال السويد لا شمس ولا نهار طويل في موسم الشتاء ، لا تأتي الكثير من الطاقة من الخلايا الشمسية. يخبرنا سيباستيان أنه لا يمكن الحصول على الطاقة من الخلايا الشمسية بين نوفمبر وفبراير هذا أمر مستحيل في شمال السويد في هذا الوقت .




وتقول الزوجة فيليسيا – لا تعمل الخلايا الشمسية بشكل جيد في الشتاء ، ولا يوجد الكثير من أشعة الشمس هنا الآن ،  ويتم تدفئة المنزل باستخدام الخشب من الغابات فنحن لا نشتري الخشب .  ويشير سيباستيان إلى أن قطع الخشب المسموح به وهذا يتطلب الكثير من العمل حتى يستمر شتاءً كاملاً بتدفئة حيث قد لا نجد الخشب اليابس ونضطر لشرائه .  




شاهد العائلة تتحدث كيف تعيش بدون كهرباء

فيديو




قد يعجبك ايضا