Web Analytics Made Easy - StatCounter
المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

عدم توفر الأدوية في الصيدليات قد يصبح أمرا مألوفا في السويد خلال العام القادم 2020!

تزداد مشكلة عدم توفر الأدوية بالصيدليات السويدية ـ وارتفاع عدد الأدوية المفقودة في الصيدليات السويدية خلال  هذا العام 2019  . واعتبر فالير رئيس جمعية الصيادلة في السويد ، أن الأمر في غاية الخطورة، لأن عدداً كبيراً من الأدوية لن تعود موجودة في الصيدليات في العام القادم 2020 ـ لأسباب تتعلق بفشل الحكومة السويدية في تحقيق توازن بين الإنتاج والاستيراد ،  مشيراً إلى أنه من المتوقع أن يختفي أكثر من ألف نوع من الدواء قبل حلول العام القادم 2020 في السويد




وحمل فالير مسئولية الوضع الحالي إلى شركات تصنيع الأدوية ، لافتاً  أن معظم الأدوية التي تباع في السويد يتم تصنيعها في دول أخرى كالهند مثلاً ،  وبالتالي فإن التعقيدات الحاصلة في عملية التحويل والنقل تؤخر وصول الأدوية المطلوبة ، والشركات تنظر إلى هامش الربح التجاري ، وفي ظل تعقيدات مالية ولوجستية وتراجع أسعار الكرون السويدي أمام الدولار ، سوف تتراجع شركات الأدوية عن استيراد المزيد من الأدوية كون لا سيولة تمويلية للاستيراد وانتظار فترات طويلة لمردود المبيعات.







وطالب فالير رئيس جمعية الصيادلة في السويد ، أن يجب أن يتم توجيه  وتمويل شركات الأدوية في السويد بشكل مناسب ، لكي تستطيع  تحويل ونقل الأدوية التي يحتاج المرضى في السويد ، لتجنب توقف استيراد الأدوية لأسباب التحويلات المالية والنقل وضعف التمويل المالي للشركات السويدية .






المصدر – راديو السويد

قد يعجبك ايضا