المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

“فتى البيضة الأسترالي” ضرب السيناتور ببيضة في رأسه وآلاف الدولارات تتدفق عليه

أدلى الفتى الأسترالي الذي رشق سيناتورا أستراليّا من اليمين المتطرف ببيضة، بأول تصريح، بعدما حاول أن ينتقم من السياسي الذي أعرب عن موقف عنصري عقب الهجوم الدامي على مسجدين في نيوزيلندا. شاهد الفديو اخر الموضوع

أدلى الفتى الأسترالي الذي رشق سيناتورا أستراليّا من اليمين المتطرف ببيضة، بأول تصريح، بعدما حاول أن ينتقم من السياسي الذي أعرب عن موقف عنصري عقب الهجوم الدامي على مسجدين في نيوزيلندا. شاهد الفديو اخر الموضوع




وبحسب ما نقلت صحيفة “ديلي ميل”، فقد قال الفتى الأسترالي ويل كونولي، الذي يبلغ من العمر 17 عاما، إنه فعل ذلك لانه ضد الكراهية والعنف ، وتصريحات السيناتور عنصرية وكراهية ضد المسلمين والمهاجرين ، وهذه اراء تقتل الناس

الفتى اثناء قيامه بضرب السيناتور بالبيضة

وقال الفتى انه لا ينصح الناس بأن يرشقوا رجال السياسة بالبيض على غرار ما فعله يوم السبت.، وقال …إن من يرشق السياسين بالبيض سيجد عشرات الأشخاص وهم يتصدون له بعنف، وكان يشير إلى قيام عدد من الحاضرين بطرحه أرضا بعنف ريثما تحضر الشرطة.




وتحول الفتى الأسترالي إلى نجم على المنصات الاجتماعية، ووصل عدد متابعيه في موقع إنستغرام إلى مليون ونصف متابع ، وتلقى عددا من التغريدات التي تشيد بما فعله ووصفته بـ”السلوك البطولي”

الفتى اثناء قيامه بضرب السيناتور بالبيضة

وقالت شركة D&S للملابس انها ستدعم الفتى بعمل عقد  بمائة الف دولار،  مقابل ان الاعلان لشركتها  وان يرتدى ازياء الشركة وينشرها على حسابه على انستجرام ، كدعم ومكافاءة للفتي.

وأعلن مهرجان “رولنيغ لاود” الموسيقي بمدينة ميامي الأميركية، وهو أكبر مهرجان “هيب هوب” في العالم منح تذاكر دخول دائمة للفتى الشجاع






بينما قالت شركة SNS  الشهيرة لصناعة “الدرجات الهوائية ” انها ستدعم الفتى بالاتفاق معه للقيام باعلانات للدرجات الهوائية لشركتها مقابل 75 الف دولار .

كما أعلنت مجموعات موسيقية أخرى مثل “ذا إيميتي أفليكشن” و”فيولنت سوهو” تقديم دعوة مفتوحة للنجم الصغير حتى يحضر الأنشطة الفنية .

الفتى البيضة كما يطلق عليه عالميا

وتحول هاشتاغ “إيغ بوي هيرو” أي “فتى البيضة البطل”، إلى واحد من أكثر الوسوم تداولا في العالم على موقع تويتر.




وتم إطلاق حملة تبرعات لفائدة الفتى، ونجحت حتى الآن في جمع 71 ألف دولار، وتهدف المبادرة إلى مساعدة “البطل الصغير” على دفع نفقات الدعوى القضائية وتشجيعه ومكافأته على مافعل كي لايشعر انه بمفرده  لاسيما أن هناك من شجع على ملاحقة السيناتور لأنه رد بعنف على الفتى القاصر ، ورفع دعوى قضائية .




وأثار الهجوم الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا وأوقع خمسين قتيلا إلى جانب عشرات الجرحى، الجمعة، تعاطفا عالميا واسعا.

الفتي وقد تم طرحه ايضا بعنف من الحضور

إلا أن السيناتو الأسترالي قال في بيانه: “لنكن واضحين، ربما يكون المسلمون ضحية اليوم. لكن في العادة هم المنفذون”، وان سبب ماحدث اليوم هو زيادة وجودهم في بلادنا  على حد تعبيره.







 

شاهد فديو ضرب الفتي للسيناتور بالبيضة في راسه …انتظر التحميل او اضغط هنا

لحظة انتقام سريع من "السيناتور العنصري" الذي ببر مذبحة المسجدين في نيوزلندا

السيناتور النيوزلندي العنصري بعد يوم من إدلائه بتصريحات وصفت بالعنصرية، برر فيها المجزرة التي وقعت في مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا،

Posted by ‎يورو ميديا Euro Media‎ on Saturday, 16 March 2019