المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

فترة انتظار تعويضات البطالة 5 أشهر بسبب كورونا .. والسوسيال يرفض المساعدة

تستمر مشكلة الانتظار لفترات طويلة للعاطلين عن العمل في السويد ، للحصول على تعويضات البطالة a-kassa ، حيث ارتفعت مدة فترات الانتظار لخمس شهور ، لاستلام أول تعويض مالي من صناديق التأمين ضد البطالة ، ووفقاً لمسئول حكومي   فإن السبب هو أزمة  وباء كورونا.



 والزيادة في وقت الانتظار  ارتفعت لتكون بمعدل  22 أسبوعاً  ، وهو ماسبب مشاكل كبرى للعاطلين عن العمل الذين يفقدون الدخل ، ويضطرون للجوء للبلديات ” السوسيال” للحصول على المساعدات الطارئة ، والتي تكون في اغلب الحالات قليلة أو يتم رفض دفعها  .




 ووفقاً لراديو السويد فإن فترة الانتظار التي تصٌل لعشرة أسابيع  تعتبر فترة طويلة ، وهي الفترة التي كانت في الصيف الماضي ، ولكن حالياً وصلت فترة الانتظار 22 أسبوعاً، وهي فترة طويلة جداً وغير مقبولة، لا يمكن أن ينتظر الأشخاص تعويضاتهم طول هذه الفترة…إنه غير معقول في الحقيقة”.




من جهته اعتبر القائم بأعمال أمين الصندوق  ، أن الوباء كان أكبر مما كنا مستعدين له  والوضع يزداد  سوء في الوقت الحالي ، حيث لدينا عدد أكبر من المتقدمين بطلبات الحصول على مساعدات البطالة ، مع نقص في السيولة ،  ومع ذلك نحاول تقليل وقت المعالجة من خلال الحصول على المساعدة من صناديق البطالة الأخرى . 






ووفقاً لراديو السويد فأن صندوق البطالة   Alfa-kassan  قام مؤخراً بتوظيف 60 موظفاً جديداً،  لتسريع معالجة طلبات المتقدمين للحصول على تعويضا البطالة . وهذا ما ساهم في تقصير طابور الانتظار في من 22000  ألف شخص في قائمة الانتظار قبل 3 أسابيع إلى 19000 شخص حالياً.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!