المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

صيف قاسي في أوروبا.. معدلات قياسية تقترب من الخمسين مئوية باسبانيا والاربعين بالسويد والدنمارك




تواجه عدة دول في جنوب غرب أوروبا من فرنسا الي الدنمارك والسويد والبرتغال واسبانيا  موجة حرّ قياسية بسبب الهواء الساخن القادم من أفريقيا، ويتوقع خبراء أن تلامس درجات الحرار عتبة الخمسين مئوية من جنوب المكانيا الي البرتغال واسبانيا خلال الاسبوع القادم ، بينما تقترب في شمال أوروبا الدنمارك والسويد  من خمس و ثلاثين درجة مئوية ، بعد أن سجل هذا الصيف أعلى المعدلات منذ قرنين ونصف.

أوروبيون خرجوا الي النافوررات للحصول علي اجواء باردة

ومع تدفق ملايين الأوروبيين إلى الشواطئ، حذر خبراء الأحوال الجوية من احتمال ارتفاع درجات الحرارة خلال الأيام المقبلة لتتراوح بين 48 و50 درجة مئوية في إسبانيا والبرتغال، و38 درجة بالسويد والدنمارك في أعلى موجة حرارة تشهدها دول غرب وشمال اوروبا في تاريخها المعاصر.






وستظل درجات الحرارة في الكثير من مناطق إسبانيا والبرتغال فوق 40 درجة مئوية حتى يوم الأحد على الأرجح، وقد يرفع هذا درجات الحرارة إلى أكثر من المستوى القياسي الذي سجلته أثينا عام 1977 عندما بلغت 48 درجة.

وتسببت درجات الحرارة هذه بوفاة شخصين في إسبانيا جراء الإصابة بضربة شمس هذا الأسبوع، أحدهما عامل على طريق سريع والثاني رجل عمره 78 عاما كان يعتني بحديقته.

شواطئ البرتغال تزدحم بالمصطافين الهاربين من الحر (الأوروبية)

شواطئ البرتغال تزدحم بالمصطافين الهاربين من الحر (الأوروبية)

وفي الطرف الآخر من أوروبا، لا تزال درجات الحرارة مرتفعة بصورة غير مألوفة، ففي السويد تتراوح حول ثلاثين درجة مئوية بعد أن كان شهر يوليو/تموز الأكثر سخونة في هذا البلد الشمالي منذ أكثر من 250 عاما، كما اشتعلت عدة حرائق غابات في مناطق من البلاد.




ودرجة الحرارة بالسويد تعتبر خانقة  حيث لا يمتلك معظم السكان أجهزة تكييف في منازلهم، لأن متوسط درجات الحرارة لا يزيد في العادة على 19 درجة…وبدأ العديد من السويديين بالتحرك الي الشمال حيث المدن السويدية الاكثر برودة  

 وفي فرنسا، وُضعت 66 من 95 دائرة في حالة تأهب مع درجات حرارة تتراوح بين 30 و40 درجة، بينما تقترب المعدلات في النمسا من 40 درجة، كما تراجع إنتاج الأبقار الحلوب في إيطاليا بنسبة 15% جراء الحر الشديد.







قد يعجبك ايضا