المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

شركة SAS تقرر تسريح 5000 موظف لديها بسبب استمرار أزمة فيروس كورونا

تستمر تداعيات أزمة فيروس كورونا في السويد على الاقتصاد السويدي والشركات السويدية الكبرى ، حيث أعلنت شركة ساس SAS السويدية للخطوط الجوية اليوم الثلاثاء 28 أبريل ، أنها قررت تسريح 5050 موظف من العاملين لديها وأرسلت بالفعل لهم إشعاراً بإنهاء خدماتهم بسبب الأزمة الناجمة عن فيروس كورونا، صباح اليوم الثلاثاء 28 أبريل .




وقالت الشركة في بيان لها إنها حاولت تجنب تسريح المزيد من الموظفين لديها ، ولكن أزمة وباء كورونا جعلت الشركة في وضع مالي خطير ، حيث توقف طائراتها عن العمل بنسبة وصلت 90 بالمائة ، وانهارت الإيرادات المالية ، ولذلك قررت الشركة خفض التكاليف بتسريح .

توزيع عدد الموظفين الذي تم تسريحهم من الشركة

 

1- عدد 1900 موظف يعملون بدوام كامل داخل السويد.

2- عدد 1700 موظف يعملون بدوام كامل في الدنمارك.

3- عدد 1300 موظف يعملون بداو كامل في النرويج.






ووفقا لبيان الشركة ، فأن يمكن تسريح المزيد في الفترة القادمة إذا استمرت جائحة فيروس كورونا في التأثير على حركة السفر والطيران حيث ستكون الشركة في وضع أسوء مما هو عليه حاليا ، وعليها مواجهة واقع جديد، لا يمكن مقارنته بأي شي حدث من قبل في تاريخ الشركة، وأضافت الشركة ، أن مستقبل الشركة والعديد من شركات الطيران سعاني من أزمة كورونا لسنوات قادمة.