المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

سقوط طفل من الطابق الـ 4 في بلدية إسكليستونا ..والشرطة تعتبرها إهمال عائلي مأساوي

قالت الشرطة السويدية أن صبي في الثانية من عمره سقط من على أرتفاع 4 طوابق في أحد مباني بلدية إسكليستونا واعتبرت الشرطة أن الحادث ماساوي ويوجد إهمال ربما من العائلة.

  وفتحت الشرطة تحقيقا في الأذى الجسدي الخطير ، لكنها اعتبرت أنها حادث مأساوية وربما كان هناك توع ما من الإهمال من العائلة .




الحادث وقع في  منطقة Fröslunda السكنية يوم الأحد 7 مايو  ، ووفقاً لـ، أندرس ويغولم ، المحقق في قسم الجرائم الخطيرة بالشرطة السويدية : “ فإن الصبي قد سقط عندما تم تركه في كرسي خاص للأطفال ، لقد أصيب الطفل  بكسر في أحد الأضلاع ، وثقب في الرئة ، وارتجاج في المخ وحالته خطيرة ولكنها مستقرة.  




 

  الشرطة اعتبرت الواقعة  حادث وليس جريمة ، وتعتقد أن عائلة الصبي  فشلوا في رعاية وحماية الطفل  وتشتبه الشرطة في أن الصبي أثناء جلوسه على كرسي مرتفع مخصص للأطفال تمكن من فتح المزلاج على نافذة منخفضة وسقط .

 

 


قد يعجبك ايضا