المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

سفاريا ديمكراط يحصل علي رئاسة أدارة بلدية Hörby التابعة لمقاطعة سكونه لأول مرة في تاريخه !




للمرة الأولى في تاريخه، استطاع حزب سفاريا ديموكراتنا، من ترأس أحد المجالس البلدية في السويد، وذلك بعد توصله إلى تسوية مع حزبين آخرين في بلدية Hörby التابعة لمقاطعة سكونه.

وتولى عضو الحزب، ستيفان بوري، رئاسة المجلس البلدية في أعقاب اتفاق حزبه، الذي حصل على 35% من أصوات الناخبين مع ممثلي حزب المحافظين وما يعرف بحزب مصلحة المواطن السويدي SPI في البلدية على تشكيل أكثرية في المجلس بنسبة 53%






ونقل راديو السويد عن بوري قوله، إن الناخبين أعطوا قراراهم الواضح في الانتخابات البلدية، ولذلك “فإن حزبنا سيتولى رئاسة المجلس البلدي في هوربي وفق الأسس الديمقراطية”، معبرا عن سعادته من هذه النتيجة.

وأشار إلى أن حزبه يرغب أيضا بانضمام الحزب المسيحي الديمقراطي لهذا الاتفاق.

وشدد على أنه سيركز خلال فترة ترأسه لمنصبه على قضايا عدة من بينها الأمن وتطوير المدارس الوطنية.