المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

ستيفان لوفين : أزمة فيروس كورونا مستمرة لشهور طويلة ..وسوف تترك آثار خطيرة على المجتمع

قال رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين ، في مقابلة مع التلفزيون السويدي أن   الأوضاع الصعبة التي نمر بها في السويد على المستوى الاجتماعي الصحي والاقتصادي ، بسبب انتشار فيروس كورونا ، سوف تستغرق الكثير من الوقت قبل أن نتعافى منها ، وتحتاج الصبر وتحمل المسئولية.




وأضاف :- أمامنا ليس اقل من شهوراً عديدة . لا يمكن لأي شخص أو جهة أو هيئة أن تحدد كم من الوقت بالضبط ولا حتى الخبراء، لكن الأمر سيستغرق  المزيد من الوقت قبل أن تبدأ تتحسن الأوضاع ، هذا واقع يفرض نفسه على السويد والعالم ”.






وحول توقعات الحكومة السويدية في التعامل مع أزمة تفشي فيروس كورونا ، أكد رئيس الوزراء ستيفان لوفين أن مواجهة السويد لأزمة كورونا قد تستمر شهوراً لا أسابيع ، لدينا العديد من المرحلة قبل الحديث عن الفترة الزمنية المتوقعة .




ويقول  لوفين  حول الانتقادات التي توجه للسويد  في التعامل مع أزمة فيروس كورونا ،: – فوجئت العديد من البلدان الأخرى بطريقة السويد في التعامل مع العدوى.  وأقول – نحن نحاول تسوية المنحنى قدر الإمكان من خلال إبطاء انتشار الفيروس. سيستغرق هذا وقتًا أطول. سيستغرق ذلك شهورًا. لا أحد يستطيع أن يقول بالضبط متى.  لا يجب أن نفكر لأسابيع بل لشهور.




ويضيف  لوفين  أن العديد من البلدان تنظر أيضًا إلى استراتيجية السويد بفضول ولكن لا يستبعد رئيس الوزراء إمكانية إدخال قواعد أكثر صرامة.

لكنه يقول إنه سيستمع إلى الخبراء قبل اتخاذ أي قرار  ، العلماء يعرفون أفضل ،، القرار للخبراء وليس للسياسيين .  لو كنا ننظر لشيء أخر غير صحة المجتمع لجعلنا القرارات سياسي وليس  من خلال خبراء الصحة والأوبئة .

 




وأكد لوفين ، إننا نركز الآن على التعامل مع إبطاء انتشار الفيروس وتقديم الرعايا للمصابين ، وفي مرحلة مقبلة سوف نحاول السيطرة على انتشار الفيروس ، حتي يتم احتواء الفيروس ، ثم ننظر في إعادة تنشيط المجتمع والاقتصاد السويدي، هذا يحتاج المزيد  والمزيد من الوقت  وأوقات صعبة . ودعا لوفين السويديين إلى التحلي بالصبر وتحمل مسؤولياتهم الفردية.






استمع للحديث كاملا 
افتونبلاديت 
قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!