المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

زعيم حزب المحافظين السويدي: يجب إستخدام قوانين الإرهاب لسحق مجرمي العصابات

صرح رئيس حزب المحافظين، أولف كريسترسون، في خطابه السنوي أنه وفي حال فوزه برئاسة الحكومة في الانتخابات المقبلة سيستخدم قوانين الإرهاب الحالية في البلاد لمواجهة العصابات الإجرامية التي وصفها بالإرهابية وسحق شبكات العصابات الإجرامية في السويد .




أولف كريسترسون، تعهد بتطبيق هذه القوانين على مجرمي العصابات في السويد ، وتعهد بتقديم قائمة من عشر نقاط لمكافحة جرائم العصابات منها :-

1- ستخدام شهود مجهولين على مستوى القضاء

2- التنصت على المكالمات السرية على كافة المستويات

3-ترحيل أعضاء العصابات الإجرامية لخارج السويد فورا

5-  فرض عقوبات مزدوجة ومتتبعة على المجرمين.

6- ومصادرة الممتلكات المضبوطة وتتبع ملكيتها.




كريسترسون أضاف بإن الجريمة ستكون الأولوية الأولى لحزبه في الفترة التي تسبق انتخابات سبتمبر / أيلول المقبل 2022  يليها المناخ والبطالة. مؤكداً أن السويد تحتاج لعمل كبير وجهود جبارة للخروج من أزمتها التي تعاني منها مُنذ عشر سنوات شهدت خلالها تراجع كامل في أغلب المجالات



قد يعجبك ايضا
لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة