المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

رجل يخسر عقد إيجار شقته في مالمو لإزعاجه الجيران بعدم ارتداء الملابس

قررت شركة سكن في مالمو إلغاء عقد إيجار رجل بسبب تصرفاته “الجنسية المشينة” أمام جيرانه، بحسب الشركة.

وذكرت الشركة أن الرجل كان يقوم بالخروج من شقته، واستخدام سلالم المبنى وهو يرتدي الروب الصباحي بدون ملابس، ودون أن يقوم بربط الروب.

ويحاكم الرجل الآن بتهم تتعلق بالتحرش الجنسي، وإلحاق الأذى بالجيران.

وبدأت قصة الرجل في عشية عيد الميلاد قبل عامين، حينها قام الرجل بالركض على سلالم المبنى وهو يرتدي الروب فقط كاشفاً عن جسده.







ولم يكتف بهذا الحد بل قام بطرق أبواب بقية الشقق في جميع أنحاء المبنى، كما قام بنفس الفعل عندما زار موظفون من الشركة المبنى.

وبعد شهرين من ذلك، قام الرجل نفسه بطرق باب جيرانه في أحد الشقق، وعندما فُتح له الباب، قام بممارسة أفعال مخلة بالآداب ، وفي وقت لاحق من اليوم نفسه، قام بالتبول أمامهم، وهناك شهود عيان على ما جرى.




ولم تنتظر شركة السكن صدور الحكم من المحكمة الابتدائية، وقامت بإلغاء عقد الايجار مع الرجل لأنه تسبب في “اضطرابات خطيرة” في المبنى الذي كان يقيم فيه، بالشكل الذي الحق ضرراً بجيرانه و”تسبب في تدهور البيئة السكنية لهم”، بحسب الشركة.