المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

رئيس حزب سفاريا ديموكراتنا اليميني المتطرف جيمي أوكيسون يعرب عن غضبه وشعوره بالتمييز !




رئيس حزب سفاريا ديموكراتنا اليميني المتطرف جيمي أوكيسون يعرب في تصريح للتلفزيون السويدي عن “غضبه” والشعور بالتمييز وغياب مفهوم الديمقراطية.

حيث  قال انه غاضب ، من قرار الاحزاب تجاهل  حزبه ، لقد رفضوا التصويت لمرشح  سفاريا ديمقراط  لكي يحصل علي منصب النائب الثاني او الثالث .

حيث اوضح جيمي أوكيسون أن حصول حزبه علي منصب النائب الثاني لرئاسة البرلمان يعتبر عرف  قانوني .. فمن المعروف أن يحصل ثالث اكبر حزب بالبرلمان علي منصب النائب الثاني لرئاسة البرلمان ،  وأشار  انه  “منصبنا بالدورة البرلمانية السابقة” .

واضاف ” لقد جردونا من كل حقوقنا القانونية في البرلمان والحكومة السويدية.. نحن نمثل ثالث اكبر كتلة شعبية بالسويد “!





ويفترض علي كتل البرلمان السويدي، منح حزب سفاريا ديمقراط ثالث حزب بالبرلمان ، منصب النائب الثاني او النائب الثالث لرئاسة البرلمان….الان انه تم تجاهل مرشح حزب سفاريا ديمقراط ،وتم دعم مرشحة حزب اليسار لمنصب النائب الثاني لرئيس البرلمان ،  ثما دعم مرشحة حزب الوسط لمنصب النائب الثالث .

وقال اوكيسون ان الاشتراكيين الديمقراطيين واليسار يريدون أخذ هذه المناصب من حزبه  وقد اخذوهااا ، مشيراً الى ان حزبه هو الذي يستحق هذا المنصب …وانه غاضب من احزاب المعارضة التي تجاهلت حزبه ولم تصوت لحصوله علي منصب النائب الثاني او الثالث ، برغم ان حزب سفاريا ديمقراط دعم المعارضة في الحصول علي رئاسة البرلمان ب 62 صوت كانت فاصلة بفوز كتلة المعارضة برئاسة البرلمان






قد يعجبك ايضا