المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

رئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي تريد منح اللاجئين لم شمل عوائلهم دون شرط اقامة دائمة او عمل !!




قالت رئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي إيبا بوش تور  ان سياسة حزبها حول لم الشمل عوائل المهاجرين سوف يتم اعتمادها أن حقق حزبها نتائج كبيرة في انتخابات 2018.

 حيث عبرت إيبا بوش تور عن رغبة حزبها بتمكين اللاجئين من لم شمل عوائلهم، وإدخال تعديلات على قوانين اللجوء التي أقرت عام 2015 كما يالي : – 

1- منح لم الشمل لعوائل المهاجرين لمن حصل علي الاقامة المؤقتة

2- الغاء شروط العمل والاعالة والدخل المالي .

3- الاستمرار علي سياسة الهجرة بمنح الاقامات المؤقتة مع تحسين شروطها ومنح الاقامات الدائمة لمن يحقق استقرار العوائل التي لها اطفال مندمجة .






وعلقت رئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي عن سياسة الهجرة قائلة ”  لايمكننا العودة إلى قوانين اللجوء التي كانت سائدة قبل عام 2015. نحن بحاجة إلى إجراء نظرة عامة على سياسة اللجوء وتعديلها ووضع قوانين طويلة الأمد. ولكن بالنسبة لنا من المهم جمع شمل الأطفال مع والديهم في السويد وعدم وضع أي شروط تعيق لم الشمل…

لايمكن ان نسمح ان يتم لم شمل الاب او الام مع اطفالهم من خيث وع شروط مالية ! انه امر سئ ..فمن يملك المال والعمل يحق له ان يعيش مع اطفاله ومن لايملك المال والعمل يتم حرمانه من عائلته اطفاله ..امر غير مقبول 

وتؤكد إيبا بوش تور أن بإمكانها التوصل إلى حل لتلك المسألة لم الشمل بشكل نهائي ان حقق حزبها نتائج حيدة تسمح للحزب للضغط لتنفيذ مطالبه .







قد يعجبك ايضا