المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

حزب SD : يقدم مقترحات جديدة سحب الجنسية السويدية ..وعدم توظيف من يرفض السلام باليد

قدم حزب سفاريا ديموكراتنا  المتطرف  ، اقتراحات عديدة لمحاولة مناقشتها في البرلمان السويدي ، في دورته الجديدة الشهر المقبل ، وهى مقترحات  تتقدم بها الاحزاب السويدية مع كل دورة برلمانية .




واقترح حزب سفاريا ديمقراط  ، برئاسة زعيمه المثير للجدل جيمي ايكيسون ، العديد من المقترحات المتعلقة بقوانين ولوائح جديدة ، يرى الحزب انها ضرورية لأعادة التوازن بالمجتمع السويدي . ومنها ..

1- سحب الجنسية من كل من تورط بالسفر والمشاركة مع مجموعات اجرامية ارها بية  ، مثل السويديين الذين سافروا لسوريا والعراق وانضموا الي تنظيم الدولة ، وقال انهم قنابل مؤقوتة في السويد  ،ويجب التخلص منهم وسحب الجنسية السويدية .




2- طالب حزب سفاريا ديمقراط ، برفع الدعم ووقف البرامج التي تنفق المليارات لتشغيل المهاجرين الجدد ، واستبدال ذلك بفتح برامج التعليم المهني والدراسي لهم ، للانضمام الي برامج مهنية ودراسية لدخول سوق العمل وفقا لجهد ورغبة الوافد الجديد ، دون مسئولية من الحكومة .

3- ضبط لوائح سوق العمل بعدم توظيف الأشخاص الذين يرفضون السلام باليد على الجنس الآخر ! ، وقال ان الامر متروك لصاحب العمل الخاص في قبول او رفض ذلك …..، لكن يجب على مؤسسات الحكومة السويدية ان تمنع هذا التمييز ،حيث من يرفض السلام باليد لديه مشكلة خاصة به لا يجب قبولها بالمؤسسات السويدية .






وعلق على ذلك بالقول ” يعتبر أن عدم السلام باليد تصرفات مسيئة وتمييزية للنساء اللواتي لا يستطعن ​​التعامل مع الرجال ” .من غير المقبول بالطبع بالنسبة للمهاجرين واللاجئين أن يضعوا طريقة لكيفية تحية الرجال والنساء لبعضهم البعض في السويد ” حسب بيان الحزب .




– كما طالب حزب سفاريا ديمقراط بتخصيص ميزانية كبرى لأعادة تأهيل نظام الخدمات المتهالك في السويد ، وقال لدينا مشاكل في جميع انواع الخدمات التي تقدمها الدولة للمواطن ، بداية من النظام الصحي المتهالك ، والمدارس المتدنية ..وحاليا بدأنا نفقد منظومة خدمات وسائل النقل ، التي اصبحت الاسوء في دول شمال أوروبا .