المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

جيمي إيكسون : المهاجرين عبء اجتماعي وثقافي واقتصادي على السويد ولا يمكن تحملهم للأبد

لا تكاد تنتهى أصداء تصريحات جيمي إيكسون السابقة ، حتى تظهر تصريحات جديدة تثير الجدل حول الهجرة والمهاجرين ، حيث طالب زعيم حزب ديمقراطي السويد ( اليميني المتطرف)  جيمي إيكسون  بوقف جميع أنواع اللجوء ولم الشمل إلى السويد  ،مستخدماً تعبيرات عنصرية ضد المهاجرين الذين يمثلون عبء ثقافي وإجتماعي على السويد وفقا لتصريحات إيكسون .




 وجاءت تصريحات جيمي إيكسون ضد المهاجرين بعد نشر خبر عن الحكومة السويدية ،  تؤكد خلاله استقبال مزيد من لاجئي الحصص (الكوتا)  من السورين والسودانيين والإريتريين بعدد 6400 لأجي  .




حيث كتب أوكيسون  غاضباً على تويتر “ السويد بحاجة إلى وقف كامل لجميع أنواع اللجوء ولم الشمل، بما في ذلك لاجئي الكوتا . السويد بحاجة لوقف الهجرة التي تشكل عبئاً اجتماعياً وثقافياً واقتصادياً على السويد والمجتمع …لا يمكن تحمل ذلك للأبد ”.




 

 وبعد تعليق جيمي إيكسون جاءت العديد من التصريحات المعارضة والمنتقدة لجيمي إيكسون ، حيث  كتبت السياسية في الحزب الاشتراكي الديمقراطي أنيكا ستراندهيل على تويتر “هذه هي السويد التي يراها (أوكيسون) في 2021.   لا تمثلني . كيف وصلنا لهذا النوع من النقاشات..الأمر لا يحتمل إيكسون وأفكاره”.




 
وعلقت أيضا رئيسة حزب الليبرالليين نيامكو سابوني ، وهي من أصول مهاجرة  “هذه الكراهية الشديدة ضد المهاجرين  لا تليق برئيس حزب برلماني ، الطريق إلى الأمام بالنسبة للسويد هو من خلال وجود سياسة هجرة منظمة طويلة الأجل  . فيما قالت رئيسة حزب الوسط   آني لوف ..” إن   عبارة “عبء ثقافي” خطاباً متطرفاً يتجاوز الحد ، هذه تعليقات متطرفة غير مقبولة في السويد ”




 ولم يتجاهل إيكسون هذه الانتقادات ،  وقام بالرد عليها اليوم الجمعة قالاً “إن مهاجرين يأتون للسويد بمئات آلاف لا يشبهون السويد  ، ومن ثقافات أجنبية بمعايير وقيم مختلفة عن السويد ومجتمعها ،   تصبح عبئاً اقتصادياً واجتماعياً وثقافياً. إذا لم تفهم الأمر بعد، فأنت في رأيي منعزل تماماً عن الواقع ، ولا يمكنك رؤية الحقيقة .




قد يعجبك ايضا