المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

جيمي أوكسون غاضب ومنزعج من تعاطف كريسترشون مع المسلمين بعد حرق نسخة من “القرآن”

صرح زعيم حزب “سفاريا ديمقراطنا” جيمي أوكيسون، أن موقف الحكومة السويدية  المنتقد لحرق نسخ من القرآن أمام السفارة التركية مزعج و مقلق للغاية ، وأضاف في تصريحات نقلتها وسائل إعلام سويدية “أفهم أن الهدف هو عدم صب الزيت على النار فيما يتعلق بالعلاقة مع تركيا وهي في مرحلة حرجة بالنسبة للسويد.  لكن يمكن للجميع التعبير عن رأيهم بحرية ،  كما أن  السويد لديها تهديد إسلامي محلي لا يمكن التقليل من شأنه “.




وأوضح  أكيسون،  أنه متفاجئ من رد فعل رئيس الوزراء السويدية كريسترشون  ، واعتبر إن ما يقوم به كريسترشون من تصريحات متعاطفة مع الإسلاميين  يجعلني أشعر  بالأسف والانزعاج ”  فتصريحات رئيس الوزراء  هي بمثابة إلغاء لحريتنا في التعبير  في السويد .

 




كما وصف  جيمي أكيسون تصريحات  رئيس الوزراء بأنها “زاحفة  من أجل التقرب مع تركيا الإسلاموية المهووسة بالديكتاتورية” على حد تعبيره.
وكتب زعيم الحزب أنه منزعج جدا وقلق من تصريحات رئيس الحكومة  واعتقد  أنه “تم الوصول إلى ما بعد الحد الأقصى”.




وقال “بالطبع ، لا ينبغي لنا الانخراط في الجدل غير الضروري أو السعي للحصول على تأثير إعلامي إذا كان ذلك يعرض المصالح السويدية للخطر ، ولكن  لا يجب التعاطف  مع الإسلاموية الجبانة للديكتاتورية و” التفاهم ” مع الإسلاميين الذين استقروا في السويد ولا يحترمون المبادئ الأساسية لمجتمعنا فحرق القرآن والسخرية من دمية أردوغان حرية تعبير يكفلها القانون ”.

 




قد يعجبك ايضا