المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

تقرير svt : ممرضة تتحدث عن حالات التمييز والحرمان من الرعاية الصحية للمرضى الأجانب والمهاجرين

نشر التلفزيون السويدي تقرير عن حالات التمييز والحرمان من الرعاية الصحية للمرضى من خلفيات أجنبية مهاجرة ، و في التقرير الذي نشره التلفزيون السويدي يتم الحديث مع ممرضة كانت تعمل في Gävleborg  ، و تقول:- لقد رأيت المرضى محرومين من الرعاية – لقد شاهدت تعرض البعض للعنصرية في الرعاية الصحية في مقاطعة Gävleborg .



وتقول الممرضة في حديثها للتلفزيون السويدي – لم أفهم في البداية ما الذي يدور حولي هل هل إجراءات ولوائح عمل أو تمييز أو أمر أخر ، لكن بعد ذلك سمعت مسؤولين بالرعاية يقولون “لا نحتاج إلى حجز مترجم ، هذا الشخص لا يزال لا يفهم ، ربما يلعب فقط .. تجاهلوه ، إنها لعبة ثقافية يفعلونها ” (في إشارة أن الأجانب والمهاجرين يدعون ويمثلون المرض للحصول على رعاية سريعة) .



وتوصف الممرضة رد فعلها بأنها كانت في صدمة وانها اضطرت لمغادرة عملها في   Gävleborg حيث تعرضت للإقصاء في عدة أماكن رعاية مختلفة في Gävleborg بسبب عدم قبولها لهذا النوع من التعامل مع المرضى .



الأصل العرقي – عامل حاسم في حصولك على الرعاية الصحية !
وتقول الممرضة أنها بالفعل رأت في عدة مناسبات أن المرضى لم يتلقوا الرعاية الصحية المناسبة ، أو لم يتلقوا العلاج المناسب بسبب أصلهم العرقي (غير سويديين). – مؤكدة أنها شعرت بالصدمة من مشاهدة أشخاصًا حُرموا من الرعاية والعلاج الذي يحافظ على الحياة ، كماحُرموا من رعاية الطوارئ لأنهم يعتبرون كاذبين متظاهرين بالمرض .



الممرضة حاولت التبليغ دون فائدة !

وتقول الممرضة لقد حاولت التبليغ .. وذهبت وتحدثت إلى رئيسي. ولكني فؤجئت انه يقول لي :- ” أنني لا يجب أن أبذل أي وقت وطاقة أو جهد في هذا الأمر ” . ثم ذهبت إلى رئيس العمل في منطقة عملي وقال لي نفس الشيء. … ولكن بدأت أعاني من المشاكل منذ ذلك الحين ، حيث واجهت الكثير من الانتكاسات والانتقاد والإنذارات من رؤساء عملي بسبب محاولتي التبليغ عن ما أشاهده من تمييز.



وتابع التلفزيون السويدي في تقريره حالة أخرى لأحد المتضررين  ، وهو موظف رعاية صحية قال إنه حاول رفع العنصرية المترسخة في مركز الرعاية الصحية في مكان عمله، ولكن تم إسكاته بدلاً من ذلك من قبل مديريه .



وترد على الانتقادات. سوزانا بيوركلوند ، نائبة مدير الصحة والرعاية الطبية في Gävleborg بالقول :- ” إنه تمت مناقشة هذه الحالات في إدارة الرعاية الصحية والطبية ، وأنه ينبغي اتخاذ خطوات جديدة ومراجعة الانتهاكات التي تحدث “. واضافت  سوزانا بيوركلوند – في وظائف مثل هذه ، يمكنك دائمًا التحسن والنظر إلى ما لم يكن جيدًا والعمل مع هذه المشكلات. وتقول إن ” الرعاية الصحية” مشكلة للمجتمع بأسره.




تابع التقرير من التلفزيون السويدي..

من هنا1

من هنا2

قد يعجبك ايضا
لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة