المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

تغريم مكتب العمل بدفع تعويضات لامرأة مسلمة بسبب “التمييز ضدها” لرفضها عمل غير مناسب لها

قرر مكتب مناهضة التمييز في السويدي بمنطقة Östergötland ادانة مكتب العمل بسبب التمييز ضد امرأة مسلمة بسبب دينها.

وقرر دفع تعويض بقيمة 23500 كرونة سويدية للمرأة المسلمة ، والسبب يعود ، أن مكتب العمل السويدي في Östergötland استبعد المرأة المسلمة من برنامج ضمان العمل والتنمية بعد رفضها وظيفة تتعلق بالعمل في رعاية الغابات، مبررة ذلك بأنه يتعارض مع مبادئها كمسلمة.


وكان مكتب العمل السويدي قرر إلغاء برنامج وتسجيل المرأة لديه وقطع التعويضات ، بعد رفضها الوظيفة ، واعتبر مكتب العمل أن الأسباب الدينية للمرأة غير مقبولة. وحكم على رفضها بأنه سوء تصرف يجعلها غير قابلة للوصول إلى سوق العمل السويدي…




وكانت المرأة المسلمة تعتبر العمل بالغابات في مجموعة ثنائية لساعات طويلة غير مناسب لامرأة مسلمة تعمل بالعزلة بالعمل مع رجل، ويسبب لها  صعوبة في تقبله اجتماعيا وفقا للمنظور الديني


إلا أن المرأة تقدمت بشكوى ضد مكتب العمل ، اتهمته بالتمييز ضدها ، وطالبت بالعودة لبرنامج العمل بمكتب العمل كا باحثة عن عمل .



مكتب مناهضة التمييز  السويدي ، درس القضية ودون مناقشة مدى علاقة رفض العمل بالغابات مع معتقدات المرأة الدينية. اعتبر قرار مكتب العمل السويدي محايد ، ولكن لا يتناسب مع مراعاة المعتقدات الدينية للأفراد ، وهذا يعتبر خطأ وفقا لتوجيهات المحكمة العليا السويدية


واعتبر مكتب مناهضة التمييز في أوسترجوتلاند، أن إلغاء مكتب العمل لحق المرأة المسلمة في برنامج ضمان العمل والتنمية، يعد حكمًا مجحفًا لا يتوافق مع تشريعات مكافحة التمييز المعمول بها في السويد ..




واعتبر أن فصل المرأة من البرنامج تدبير غير متناسب مطالباً مكتب العمل بدفع تعويض للمرأة بقيمة 23 ألفاً و500 كرون. و إعادتها لبرنامج الباحثين عن عمل .



قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!