المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

بلديات ومؤسسات في السويد يطالبون باستثناء من قاعدة ساعات العمل والراحة اليومية

طالبات مئات من الشركات و المؤسسات في  السويد باستثناءً من القواعد الجديدة بشأن الحد الأدنى من سعات العمل و الراحة اليومية، حيث يجب أن يحصل الموظفون في البلديات والمحافظات على 11 ساعة متواصلة من الراحة يومياً على الأقل قبل البدء بمناوبة عمل جديدة وهو ما يرفضه الكثير من الموظفين والمؤسسات السويدية ويطالبون باستثناء من هذه القوانين




«بار الوندر» يعمل كممرض إسعاف في (ياليفاره) البلدية التي استقال منها العديد من العاملين، ما أدى إلى توقف العديد من سيارات الإسعاف، حيث قال للإذاعة “بأنه في حال لم يحصلوا على استثناء من قواعد الراحة الجديدة فإنه سوف يقوم بتقديم استقالته”




القواعد الجديدة بدأت تطبق منذ أكتوبر الماضي، وتتضمن أن يحصل الموظفون في البلديات والمحافظات على أحد عشر ساعة متواصلة من الراحة يوميًا على الأقل.




وواجهت هذه القواعد انتقادات حادة من عدة مهن تعتبر أن العمل لمدة أقصر، ولكن مع زيادة في أعداد الورديات أمر غير مرغوب فيه، بما في ذلك رجال الإطفاء والعاملين في مجال الرعاية الصحية.
 ة.




«ستيج هولم بري» المسؤول عن خدمات الإسعاف في(نوربوتن) أشار إلى أنهم قد طلبوا استثناء لثلاث من محطاتهم، بما في ذلك (ياليفاره) وأضاف أنه يشعر بالقلق في حال لم يتم ابلاغهم في الوقت المناسب قبل الصيف الذي يعتبر أكبر فترة للمشاكل بحسب تعبيره.