المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

بعد الصلاة في آيا صوفيا..تركيا تدين رد الفعل اليوناني..لا نأخذ دروسا من بلد لا يوجد في عاصمته مسجد واحد

قال الناطق باسم وزارة الخارجية التركية حامي أقصوي إن احتجاج اليونان ضد فتح آيا صوفيا للعبادة أظهر مرة أخرى عداوتها للإسلام وتركيا.

وأدان أقصوي بشدة في بيان ما وصفها بالتصريحات العدائية للحكومة والبرلمان اليونانيين، والسماح بحرق العلم التركي علنا في سالونيك، وطالب اليونان بالاستيقاظ مما وصفه بالحلم البيزنطي.




كما أشار أقصوي إلى أن اليونان هي الدولة الأوروبية الوحيدة التي لا يوجد في عاصمتها مسجد، وأنه لا يمكنها أن تقدم درسا لتركيا بخصوص استخدام حقها السيادي، مؤكدا أن مسجد آيا صوفيا سيبقى ملكا لتركيا وتحت حمايتها، وأن أنقرة ستواصل إبقاءه مفتوحا أمام الجميع.




ودقت أجراس الكنائس في أنحاء اليونان أمس الجمعة فيما كان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يؤدي الصلاة ضمن حشود المصلين في آيا صوفيا.






وشهدت العلاقات بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي اضطرابات في الأشهر الأخيرة، لكن منسوب التوتر ارتفع بشأن آيا صوفيا وثروات الطاقة في شرق المتوسط.




وتوترت العلاقات بين تركيا واليونان كذلك على خلفية مسألة الهجرة، خصوصا بعدما أعادت أنقرة فتح حدودها أمام اللاجئين لمغادرة أوروبا في وقت سابق من العام الجاري.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!