المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

بعد أسبوعين من البحث..العثور على جزء من جثة الفتاة السويدية في مدينة أوديفالا

بعد أكثر من أسبوعين من اختفاءها والبحث على الفتاة السويدية  ويلما أندرسون  البالغة من العمر 17 عام أعلنت الشرطة  السويدية اليوم الجمعة 29 نوفمبر  أنه تم التوصل إلى نتائج تؤكد وفاة الفتاة ويلما أندرسون ، بعد اغتصابها …وقالت الشرطة إننا نواجه جريمة قتل بشعة تعرضت لها الفتاة .



وكانت الفتاة ويلما أندرسون فقدت يوم الرابع عشر من شهر نوفمبر في مدينة أوديفالا… وتم تشكيل فريق بحث من الشرطة ، ومن متطوعين للبحث عن الفتاة ..ولكن فشلت جميع الجهود في الوصول للفتاة ، حتى أعلنت الشرطة السويدية اليوم الجمعة  أنها عثرت على جزء من جسم الفتاة  وتم التأكد منه..

الفتاة ويلما أندرسون

مما يؤكد أن الفتاة قد قتلت .وقالت الشرطة إنها ما زالت تحتجز صديقها البالغ من العمر 17 عامًا ، لأسباب محتملة بقيامه بقتلها ، إلا أن الفتى انكر هذه التهمة ..






وذكرت الشرطة في بيان صادر عنها أن البحث الجنائي سوف يستمر عن بقية جثة الفتاة ، والوصول للقاتل ، وعلق مسئول الشرطة بالقول  نأسف بشدة للوصول لهذه النتيجة المأساوية”…وابلغنا عائلة الفتاة بهذه النتيجة ، ولا يمكننا التعليق على أي شيء في الوقت الحالي ، وسوف نكشف تفاصيل الجريمة لاحقا …






قد يعجبك ايضا