المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

انخفاض خدمات إزالة الثلوج وإضاءة الشوارع في شتاء 2020 لضعف ميزانية البلديات السويدية

ميزانية قليلة ..ودعم منخفض … تخطط العديد من البلديات السويدية للتوفير في صيانة الطرق وإزالة الثلوج خلال عام 2020 . ومن بين بلديات السويد ، تواجه ثمانية من كل عشرة بلديات سويدية مشكلة في الميزانية تجعلها تخطط لخفض التفقات خلال عام 2020 . هذا الخفض لن يصل فقط لخفض الدعم للمدارس والمسنين في تلك البلديات ، ولكن أيضًا على البنية التحتية والسلامة والامان من خلل خفض نفقات ازالة الثلوج والانارة وصيانة الطرق . …




يقول جيرت جونسون (M) المجلس البلدي في فاجيرد.- للاسف 80 بالمائة من بلديات السويدية مضطرة لذلك ، لن يكون التوفير للدرجة التي تسبب القلق ، ولكن لن يكون هذا هو نفس مستوى السلامة والأمن المتعارف عليه ..!

ووفقا للتقرير الذي نشره التلفزيون السويدي الثلاثاء 26 نوفمبر ، تخطط العديد من البلديات السويدية لتوفير المال عن طريق تخفيض تكاليف التشغيل لشبكات الطرق البلدية. وتقليل وقت التشغيل في ازالة الثلوج من الطرقات وتقليل الانارة او خفضها .






ووفقا للتقرير تخطط 40 بالمائة من بلديات السويد لتوفير المال عندما يتعلق الأمر بالطرق والحماية. بينما تخطط 35 بالمائة من البلديات الاخرى بخفض كلفة الانارة للطرقات وصيانة الطرق ، من بين هؤلاء ، يقول 85 في المائة أنهم يخططون لخفض تكاليف التشغيل لاقصى مستوى ممكن ، وهو ما قد يعني انخفاض صيانة الطرق وتقليل إنارة الشوارع وتقليل إزالة الثلوج. 

وفي Vaggeryd في Småland ، تخطط البلدية لاستدال تامين الطرق الثلجية بوضع حبات الرمال بدل من وضع الملح وتتوقع البلدية أن تكون قادرة على توفير ما بين 200000 و 300000 كرونة سويدية اسبوعيا.




ويقول Gert Jonsson من المجلس البلدي في بلدية Vaggeryd- بكلمات صريح لن تكون الطرق بنفس السلامة والأمان. إنه سيكون ثلجًا كبيرًا ، وسوف تكون رمليًا بدلاً من التمليح ، ومن الواضح أنه يجب عليك كسائق مراعاة ذلك عند السير على الطريق…وسيكون على الافراد بذل المزيد من الجهد لازالة الثلوج .






قد يعجبك ايضا