المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

محاكمة رجل وأبناءه حصلوا على 6 ملايين كرون بالاحتيال على Försäkringskassan

بدأت محكمة سودرتاليا بستوكهولم، إجراءات محاكمة عائلة مكونة من  أب وخمسة من أبنائه – الذين يشغلون مهناً متنوعة حيث يعمل الأبناء في وظائف شرطي  ومحامي وطيار المدني وصيدلي والعمل الإداري  – وجميعهم يواجهون تهماً تتعلق بارتكاب جرائم احتيال على نظام الرعاية الاجتماعي السويدي . وقد اتهمت العائلة بالاستيلاء على مبلغ 6 ملايين كرون سويدي من خلال  استغلال كاذب بإن الأب مريض للحصول على مساعدات نقدية وأخرى من الفورشكناكاسا بلغت 6 ملايين كرون





 العائلة المكونة من 5 أشقاء ووالديهم وشخص آخر مدرج كأحد أفراد العائلة, قاموا بمحاولة الاستفادة عن طريق الاحتيال  بتقديم تقارير غير صحيحة وفواتير مزيفة, لاستلام  مساعدات قيمتها 100 ألف كرونة شهرياً, ولمدة 4 سنوات تقريباً ، وذلك من خلال توظيف  3 اشقاء كمساعدين شخصيين لرعاية والدهم بعد إصابته بسكتة دماغية . كما تم توجيه الاتهام أيضا لاثنين من الاشقاء لتسهيل الاحتيال بتوفير التقارير بجانب اتهام بالأب والأم في المساعدة والتحريض على هذه الجريمة.





وأمضى المحققون 4  وقت طويل هذه القضية  حيث  قاموا بالمراقبة والتنصت  على المشتبه بهم بعد حصولهم على إذن للتنصت السري على الهواتف, وقاموا بمراقبة الحسابات المصرفية ومتابعة ملفات الاب الصحية وحركته . ووجدوا أدلة في رسائل البريد الإلكتروني وأجهزة الحاسوب تؤكد أن الأب لا يحتاج للرعاية ويتحرك بمفرده ويمارس حياة طبيعية ،وأن التقارير وما قام به الأبناء كان إحتيالي .