المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

امرأة ضحية إطلاق نار في مدينة مالمو ..تتحول لقضية رأي عام في المجتمع السويدي!

ما زالت قضية الطبيبة  كارولين حكيم التي قتلت وهى تحتضن طفلها تثير الجدل والحزن في الأوساط الاجتماعية السويدية حيث تحولت قضية المرأة التي تم قتلها بطلقات نارية في مدينة مالمو جنوب السويد الأسبوع الماضي وهي تحمل طفلها إلى قضية رأي عام في السويد،…

  كارولين حكيم -ضحية اطلاق نار !

وقد أعلنت عائلتها الكشف عن هويتها ونشر صورتها ، وقالوا أن هذا القرار، كي لا تظل ضحية مجهولة الهوية ، ولكي لا تتحول قضيتها إلى قضية مغلقة .




وكانت المرأة وهى طبيبة تمتاز بالتفوق وحب المساعدة للآخرين وفقا لزملائها أصدقاءها ، وأنجبت طفلها الوحيد قبل بضع شهور ، قد لفظت أنفاسها في مستشفى مالمو بعد تعرضها لإطلاق نار في احد شوارع مالمو ، وزادت مأساة القضية بوجود طفل كانت تحمله ,,,,,

وضع الزهور في موقع تعرض المرأة لإطلاق النار -مالمو

صحيفة أفتون بلاديت كانت نقلت تفاصيل القضية كاملا .. والى ردود فعل السياسيين والمجتمع السويدي ، حيث قررت الأحزاب السويدية الاجتماع لمناقشة ظاهرة جرائم العنف والقضاء عليها بعد هذه الحادثة …







ووفقا لصحيفة افتون بلاديت فإن المرأة وعمرها 31 عام أصيبت بطلق ناري في الرأس، عندما وقع حادث إطلاق نار في الساعة العاشرة صباح اليوم الإثنين، وكان معها طفل لم يصب بأذى..

وضع الزهور في موقع تعرض المرأة لإطلاق النار -مالمو

وتم رصد الحادث كاملا من خلال كاميرات الفيديو المنتشر بمنطقة الحادث وكان شهود عيان قالوا إن ما بين ثماني إلى عشر طلقات أطلقت أثناء الحادث. وان المرأة تعرضت لرصاصة في راسها وسقطت على الأرض مع طفلها وتم نقل شخصين آخرين إلى المستشفى ، وقد تم أعلان وفاة المرأة بعد وصولها للمستشفي بثلاث ساعات .






قد يعجبك ايضا