المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

اليوم 22 يونيو تصويت أحزاب البرلمان السويدي على قوانين الهجرة واللجوء في السويد

يبدأ  البرلمان السويدي بعد عصر اليوم جلسة تصويت على قوانين الهجرة واللجوء السويدية ، وهي تشمل   مشروع قانون الأجانب  والذي يشمل منح  الإقامات المؤقتة أساساً لمعالجة طلبات اللجوء في السويد ويتيح منح إقامة دائمة بعد ثلاث سنوات بشروط العمل واللغة.




وفي حالة التصويت بنعم على القانون الجديد سيكون  تشريع دائم ( وهو المؤكد)  ابتداءً من 20 يوليو ، وفي حالة التصويت بــ لا   سيتم العودة للقوانين القديمة قبل 2015 ( وهو مستبعد)  




ومن المتوقع أن تحصل الحكومة على تأييد لمشروع القانون بدعم كامل من حزبي الوسط واليسار بجانب الحزب الاشتراكي وحزب البيئة ، مع دعم من الحزب الليبرالي ، كما أن أحزاب المعارضة لن تعارض القانون بشكل خاص رغم رفضها للعديد من بنود القانون … ولكنه يظل القانون الأكثر تشدداً وقبول لدى أحزاب المعارضة لا بديل عنه حالياً إلا العودة للقوانين السخية قبل 2015 .  



  القانون الجديد يشمل عدة نقاط مهمة هي :-

1- الإقامة المؤقتة أساساً لمعالجة طلبات اللجوء الجديدة في السويد

2-  شروطاً  جديدة للم الشمل  تعتمد العمل والدخل ( كما متبع الآن بإضافة تفاصيل أخرى).

3- استثناءات الظروف المؤلمة التي تتيح إمكانية بقاء المرفوضة طلبات لجوئهم في السويد لأسباب إنسانية، 




4- تسهيل  لم الشمل بالنسبة لحاملي الجنسية السويدية …

5- الظروف الإنسانية الاستثنائية لتجديد الإقامات المؤقتة لمن انتهت أسباب لجوءه عند تجديد إقامته.

6- شروط العمل بدون “دعم” واللغة السويدية لراغبي التجديد لإقامة دائمة

7-   منح تصريح إقامة دائمة على أساس القرابة من شخص يحمل الإقامة الدائمة(وفقاً لشروط)




 




قد يعجبك ايضا
لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة