المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الهجرة السويدية تتوقع استقبال اقل من 25 ألف لاجيء الي السويد قبل نهاية 2018




  أصدرت مصلحة الهجرة في السويد ، تقرير توقعات جديدة بخصوص المشهد الذي ستبدو عليه قضايا الهجرة واللجوء في السويد خلال قبل نهاية 2018 ، وأكدت الهجرة السويدية وجود  تراجع حاد في أعداد طالبي اللجوء. حيث انها الهجرة استقبلت 18 الف طالب لجوء خلال   الاشهر الاولي من 2018 ، ومن المتوقع انتهاء العام الحالي برقم اقل من 25 الف طالب لجوء ، وصلوا السويد خلال عام 2018






 

 وقالت نائبة الرئيس التنفيذي للعمليات في المصلحة فيرونيكا ليندستراند، “مع تراجع عملنا في أقسام استقبال الوافدين الجدد، سنركز أكثر على فحص القضايا، بالشكل الذي يحصل فيه المزيد من الأشخاص على قرارات اقامة، بشكل اكثر عداله واسرع في الوقت والانتظار.. ولكن لدينا مشكلة الموارد المالية ،  

وعلى الرغم من تزايد الهجرة في العالم أكثر من أي وقت مضى، فإن عدد طالبي اللجوء في السويد هو الأقل الآن، والسبب يعود إلى إجراءات الحد من إمكانية الوصول إلى أوروبا، بما في ذلك اتفاقية الإتحاد الأوروبي مع تركيا، ورقابة الحدود في أوروبا وسياسات الهجرة الأكثر تقييداً التي فرضتها السويد وجعلت من السويد بلد غير محفز للاجئين بسبب التشديد في قوانين الاقامات المؤقتة والتشديد بأجراءات لم الشمل .،  




– التركيز على فحص القضايا بشكل اسرع :
 مع تراجع ضغط العمل في أقسام المصلحة لاستقبال طالبي اللجوء ،بسبب انخفاض اعداد اللاجئين الجدد  القادمين للسويد ، سيتم التركيز على فحص القضايا واتخاذ القرارات بشأنها، وبغض النظر عن نوعيتها، وستعمل الهجرة الآن على الإستفادة من تلك الخبرات في حسم قضايا إقامات العمل للاجئين الذين يحصلونن علي عمل.  

اخر احصائية وصول 18 الف مهاجر للسويد من اول يناير الي اخر اكتوبر 2018


واكدت الهجرة السويدية ان بإنخفاض أعداد الوافدين الجدد، من طالبي اللجوء في السويد، فإن المصلحة ستعمل وبشكل تدريجي على خفض أعداد مساكن اللجوء ( الكامبات )، ووفقاً للمخطط، فإنها ستغلق نحو  العديد من مساكن ايواء طالبي اللجوء خلال عام 2019 .







قد يعجبك ايضا