المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الناشطة السويدية تهاجم قادة العالم في الأمم المتحدة …وتتجاهل “ترامب” فـيسخر منها بتغريدة !

خاطبت الناشطة السويدية غريتا تونباري في كلمتها أمس أمام قادة الدول ، ووجهت لهم في خطابها  هجوم حاد ، وذلك في اجتماع المناخ المنعقد في مقر الأمم المتحدة في نيويورك …

الناشطة السويدية كانت قد صرحت في وقت سابق بأنها لا تريد أن تتحدث مع الرئيس الأميركي ، ولن توافق على لقاء معه ، وأضافت “لا جدوى من الحديث معه  ولا فائدة ” كما صرح . ترامب بدوره أرسل تغريدة في وقت لاحق أمس كتب فيها أن غريتا تونباري فتاة ناشطة وسعيدة جدا بنفسها  ،  ومن الجيد أن تهتم بدروسها .



كيف تتجرأون على سلب مستقبلي مني؟

وأشارت غريتا تونباري إلى الأبحاث حول المناخ والتي هي “بالغة الوضوح منذ أكثر من 30 عاماً” كما قالت منتقدة كلام السياسيين الذي لم يجد نفعاً لغاية الآن.

الناس يموتون والمنظومة البيئية تنهار، وكل ما تتحدثون عنه هو النمو الاقتصادي. كيف تجرؤون على ذلك؟







وانتقدت الناشطة السويدية ابنة الـ16 عاماً سوء أداء السياسيين في مجال البيئة والمناخ، وهو ما أرغمها على ترك المدرسة. ..وفي مقطع فيديو قصير متداول على مواقع التواصل الاجتماعي ظهرت تونباري وعلامات الغضب بادية عليها، وهي تراقب الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن بعد لحظة دخوله إلى مقر الاجتماعات.

وتداولت وسائل الإعلام العالمية سخرية الرئيس الأميركي دونالد ترامب من خطاب الناشطة البيئية غريتا تونبرغ التي ألقت خطابا مؤثرا الاثنين أمام الأمم المتحدة وكتب في تغريدة إنها “تبدو شابة سعيدة جدا”، وعليها الاهتمام بالمدرسة ما أثار موجة استهجان واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.