fbpx
المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

المحكمة العليا في ستوكهولم ترفض طرد لاجئ خارج السويد قام بأغتـ.ـصاب فتاة

في حكم جديد في قضية لاجئ صومالي قام باغتـ,ــصاب فتاة سويدية خلال الصيف الماضي ، قررت المحكمة العليا في ستوكهولم  أن يبقى المتهم الصومالي البالغ من العمر 33 عامًا في السويد بعد قضاء عقوبة بالسجن…وكانت محكمة استئناف السويدية حكمت عليه بالسجن والطرد من السويد ..




وقالت المحكمة العليا في قراراها الجديد إن الدافع من تغيير الحكم من الطرد من السويد إلى البقاء في السويد ، انه كان في السويد لأكثر من أربع سنوات.

المتهم اثناء عرضه على المحكمة

و الرجل المغتصب البالغ من العمر 33 عامًا في الأصل لاجئ من الصومال ، لكن لديه تصريح إقامة دائمة في السويد منذ عام 2011.

وغير ذلك أدين الرجل الصومالي منذ 2011 إلى الآن في 2019 ، في أربع مناسبات بارتكاب جرائم إلى غرامات وسجن – بسبب جرائم المخدرات الصغيرة ، ومخالفات المرور المختلفة ، والقيادة في حالة سكر.




في يونيو 2018 قام باغتـ,ــصاب امرأة في لينشوبينغ. وضربها …وعندما وصلت القضية إلى محكمة لينشوبينج المحلية ومحكمة الاستئناف في وحُكم على الشاب البالغ من العمر 33 عامًا بالسجن لمدة عام وعشرة أشهر ، وطُرد من السويد لمدة عشر سنوات…إلا إن الحكم الأخير الذي صدر من المحكمة العليا السويدية يلغى حكم الطرد ، ويحق للرجل الصومالي البقاء في السويد بعد انتهاء فترة سجنه .







قد يعجبك ايضا