المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

القضاء السويدية يوجه الاتهام لأشخاص أرسلوا رسائل تهديد لموظفي السوسيال “أعدموا خاطفي الأطفال”

اتهمت السلطات القضائية السويدية، أحد الأشخاص بتهديد موظفين في بلدية كارلسكرونا بالقتل من خلال إرسال رسائل لهم، ذلك ضمن حملة تشويه سلطات الخدمات الاجتماعية السوسيال، التي انطلقت قبل أشهر وتضمنت اتهامات لها بخطف الأطفال المسلمين من ذويهم.




وجاء لائحة الاتهام التي وجهها القضاء للرجل، قيامه بإرسال رسالة مشتملة على وسم، إلى البلدية ومكتوب فيها عبارات “أعدموا مختطفي الأطفال” و “اقتلوا المافيا في Kna”.

وبحسب اللائحة، أن الرجل سبق واتهم سيدة ببيع أطفاله من خلال تقديم مذكرة رسمية ضدها، وفي السابق، واجه نفس الرجل جريمة الحرق العمد في Blekinge.ومن جهته، نفي الرجل كافة الاتهامات التي وجهها له القضاء.



الجدير بالذكر، أن تلك الاتهامات تأتي في ظل حملات التشويه التي تنشر أخبارا كاذبة عن اختطاف السلطات السويدية للأطفال.
ومان رصد التلفزيون السويدي في تقرير أعده ، أن Karlskrona و Sِlvesborg تأتيان على رأس البلديات التي تلقت رسائل تهديد وكراهية وتضررت من تلك الحملة.




قد يعجبك ايضا