المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الشرطة السويدية : قانون مراقبة الاتصالات أدى لاعتقال 200 شخص بعد أختراق محادثهم السرية

 قانون مراقبة الاتصالات والإنترنيت في السويد ـ ساعد الشرطة السويدية على تتبع المحادثات السرية لشبكات إجرامية في السويد ، واختراق أجهزة أعضاءها الذين يعتمدون على تطبيق Encrochat للمراسلات السرية المشفرة. ووفقاً للشرطة السويدية تم اعتقال نحو 200 شخص في السويد حتى الآن .




وصرح مدير العمليات للشرطة السويدية يوهان أولسون ، “لقد تلقينا دعمًا كبيرًا  واصبح لديتا القدرة التقنية والقانونية بتتبع إتصالات الشبكات الإجرامية ، حيث تمكنا من الوصول إلى معلومات وبيانات كثيرة عن عمل هذه الشبكات ،  وبطريقة مختلفة تمامًا مكنتنا من الوصول إلى أولئك الذين هم في أعلى الهرم الإجرامي”




وأعلنت الشرطة السويدية ، أن هناك ما يقرب من 200 مجرم مشتبه بهم رهن الاحتجاز في السويد  مع أدلة صوتية لتسجيلات “قانونية” سوف تستهد كدليل ضدهم في جرائم عنف ومخدرات وتهريب وتهديدات بالقتل .  حيث ناقش المجرمون بشكل صريح المخططات الإجرامية في إتصالاتهم ، وكانوا على اعتقادًا  أن الشرطة لا تستطيع الوصول إليها، كأن يناقشوا من يجب قتله ومن يجب تعيينه للقيام بذلك.






ويؤكد يوهان أولسون أن ما حصلنا عليه هو بمثابة إختراق كامل لمنظومة الشبكات الإجرامية في السويد ، الكثير من البيانات و المعلومات أصبح لدينا عن كيفية عمل وتحرك تلك الشبكات الإجرامية ، التي أصبحت خطيرة وقاسية في جرائمها وفقا للمعلومات التي لدينا حالياً ..






قد يعجبك ايضا