المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الشرطة السويدية تستعداد لمواجهة زيادة الجرائم المحتملة خلال الصيف مع بقاء السويديين في البلاد

تستعد عناصر الشرطة في السويد لاحتمالية ازدياد نسبة الجريمة في البلاد خلال فترة الصيف، في ظل أزمة كورونا. , وتقول الشرط السويدية ، أن الكثير من أفراد العصابات والأشخاص المسجلين في جرائم سابقة قد يبدؤا موجة من الجرائم في ظل أزمة كورونا وبدء موسم عطلة الصيف .




ويوضح بير اينغستروم، مسؤول قسم عمليات الشرطة في ظل أزمة كورونا، أنهم زادوا من عدد أعضاء عناصر الشرطة، كخطوة استعدادية لمواجهة خطر ازدياد نسبة الجريمة. وسوف تبدأ الشرطة في تكثيف دورياتها في المدن والمناطق التي ينتشر فيها الجريمة ,






وأوضح إنغستروم  نعتقد إننا سوف نواجه مشاكل أكبر خلال الصيف . كثير من السويديين سيبقون في السويد لا رحلات سياحية ولا أنشطة سياحية خارج السويد ، وأيضا نتوقع قدوم مزيد من رعايا الاتحاد الأوروبي نتيجة الحدود المفتوحة. وقد يكون هناك ازدحام في المدن الكبرى والمزيد من المشاكل والجرائم.  وفي كل الأحول نرغب بصيف ساخن في الطقس وليس في المزيد من الجرائم






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!