المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

السويد تستعد للإغلاق الجزئي لمواجهة الموجة الثالثة من كورونا ابتداءً من 11 مارس

صرحت وزيرة الصحة والشئون الاجتماعية لينا هالينغرين في مؤتمر صحفي صباح اليوم الأربعاء ، أن الحكومة تستعد لتنفيذ إغلاق جزئي للبلاد ، بسبب انتشار متزايد ومستمر لعدوى كورونا بالنسختين الجديدة الجديدة والقديمة في العديد من مناطق السويد ،  .

 




ووفقاً للوزيرة السويدية،  تستعد الحكومة لإغلاق المراكز التجارية والمطاعم والصالات الرياضية والتجمعات العامة ، كما سوف يتم تقييد الوصول إلى مواقع معينة عدد من المرافق العامة والحكومية ، . وأضافت وزيرة الشؤون الاجتماعية لينا هالينغرين، إن الحكومة قلقة من خطر واضح لموجة ثالثة من انتشار عدوى كورونا. وقد يكون من المناسب إغلاق أجزاء من السويد”.




كما سوف يتم تقييد  عمل الملاهي وحدائق الحيوان والمتنزهات المماثلة. وتقييد عمل المتاحف والمعارض الفنية. ووضع نظام جديد للتجمعات والفعاليات العامة يشمل تحديد سقف مختلف لعدد الأشخاص تبعاً لحالة العدوى  .




وأكدت   هالينغرين إن أي شخص ينتهك قيود الحظر الجديدة سوف يخضع لقوانين دفع الغرامات وقدرها 2000 كرون. وتنتظر الحكومة من هيئة الصحة العامة الآن تقديم  الرأي على الاقتراحات  بغلق جزئي للبلاد في موعد أقصاه 26 فبراير الحالي. ومن المتوقع تطبيق الاقتراحات اعتباراً من 11  مارس المقبل.




 

قد يعجبك ايضا