المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

السويديات لا يرغبون بالزواج ويفضلون العلاقات المفتوحة إلى عمر الاربعين !

السويديات لا يرغبون بالزواج …..هكذا قال التلفزيون السويدي في تقرير حول إنخفاض أعداد الراغبين بالزواج في السويد خلال السنوات الخمس السابقة ، لتصل لاقل مستوى منذ تسجيل الاحصائيات الرسمية في السويد ، وجاء ذلك الانحفاض مقابل إرتفاع حالات الطلاق. هذا ما أظهرته الأرقام الصادرة عن مكتب الإحصاء السويدي المركزي.




وقال المختص  في مكتب الإحصاء توماس يوهانسون ، أن أعداد حالات الزواج انخفضت في عام 2018 إلى خمسين ألفا وهي الأقل من سنوات طويلة مقابل 38 الف حالة طلاق  ، واضاف ..السويديين لا يرغبون بالزواج ، انهم يرغبون بعدم التقيد والحياة بدون قيود …والاحصائية تشير الي ان السويديات هم الاكثر رفض لفكرة الزواج.







وقدر يوانسون أن تعود أسباب العزوف عن الزواج إلى أمور مختلفة منها … الرغبة بحرية التنقل واقامة العلاقات العاطفية المتنوعة ، والخوف من اختيار شريك دائم ، كما يرى الجيل الجديد من الشباب السويدي انه يستطيع ان يحصل على كل مميزات الزواج من خلال علاقات ” السامبو” او التعايش ، بدون الدخول بقيود الزواج .

اسمراند 27 عام

وقالت اسمراند فتاة في الــ 27 من عمرها  للتلفزيون السويدي، ان فكرة الزواج غير مناسبة للاجيال الجديدة ـ لقد دخلت في 7 علاقات عاطفية وجنسية خلال 5 سنوات ، ماذا كنت افعل ان كنت متزوجة ….!






واشار التقرير الي اراء الفتيات والنساء من الفئة العمرية 20 الي 40 عام التي تركزت حول ” الرغبة في عدم التسرع في اختيار شريك عاطفي وجنسي دائم ، والبحث عن حرية التنقل بالعلاقات ،والاستمتاع بالحياة .. بينما ارتفعت نسبة النساء التي ترحب بالزواج في عمر مابعد الاربعين .




بينما اشار الفتيان والرجال من نفس الفئة العمرية ” انهم يخشون من المسئولية الادبية والقانونية والاجتماعية للزواج ، ويعتقدون انهم يحصلون على كل مميزات الزواج بعلاقات السامبو التعايش

فتيات سويديات للتلفزيون السويدي – فكرة الزواج مملة -ومناسبة بعد الاربعين

وطالب التقرير بتشجيع رؤية الاجيال الجديدة في فكرة الزواج / كونها تزيد من فرصة الرغبة بالاتجاب ، مقارنة بفكرة التعايش السامبو ، حيث تنخفض الرغبة بالانجاب .