المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

السلطات السويدية :الأطفال السويديون في سوريا اختفوا وتم تهريبهم لخارج “معسكر الهول” لمنع إعادتهم للسويد

قالت السلطات السويدية ،أن الأطفال السويديين لعوائل تنظيم الدولة في معسكر ” الهول” شمال سوريا اختفوا بشكل تام ، و لا تزال السلطات الكردية المسئولة عن حماية المعسكر،  عاجزة عن العثور على الأطفال السويديين ، الذي من المفترض أن يكون أغلبهم من دون ذويهم داخل مخيم الهول شمال شرق سوريا ، حيث كانوا يعيشون مع نساء أصدقاء لعائلتهم ، بعد أن قتل الآباء والأمهات في معارك التنظيم مع التحالف الدولي .




وكانت السلطات السويدية مستعدة لنقلهما إلى السويد ، وقامت بترتيب ذلك ، ولكن الأطفال اختفوا ؟؟؟ ، كما كانت وزير الخارجية آن ليند قد صرحت في حديث لها مع راديو السويد قبل عطلة الميلاد الشهر الماضي ، أن السويد قررت إعادة أطفال تنظيم الدولة من سوريا .




ممثل السلطات الكردية في السويد ”  شيار علي ”  قال في حديثه لراديو السويد أن السلطات الكردية في شمال شرق سوريا حاولت بشتى الوسائل العثور على الطفلين … 

لكنه غير متأكد إن كانا الآن  مختفيين داخل مخيم الهول  فيمكن أن نعثر عليهم   … لكن إن كانا قد هربا من المخيم فسيصبح الأمر مختلفاً ، وربما انتهت فرصة العثور عليهم  كما يقول شيار علي…. وتعتقد السلطات السويدية ، أن هناك من اخفى الأطفال ،  أو قام بتعريبهم لمنع عودتهم للسويد !






ووفق ممثل السلطات الكردية شمال شرق سوريا في السويد  “شيار علي”  ، فإن وزارة الخارجية السويدية هي من أشارت إلى وجود الأطفال داخل المخيم،  … ووزيرة الخارجية كانت قد صرحت خلال الشهر الماضي عن احتمالية أن يكون أقرباء للطفلين قد قاموا بإخراجهم من المخيم الذي يقبع فيه قرابة سبعين ألف شخصاً معظمهم من الأطفال والنساء الموالين للتنظيم .






المصدر – راديو السويد

قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!